11:32 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    انطلقت اليوم الإثنين، خدمة تعطيل عمل الهواتف الجوالة المسروقة في تونس، والتي يتوقع أن تخرج نحو 4 ملايين هاتف خارج الخدمة.

    ونقلت قناة "نسمة" الخاصة عن المدير العام لمركز الاتصالات والبحوث في وزارة تكنولوجيات الاتصالات نوفل بن سعيد، إن خدمة تعطيل عمل الهواتف الجوالة المسروقة، ستنطلق من خلال منظومة "سجلني".

    وبحسب المصدر ذاته، فإن عملية التسجيل في منظومة "سجلني"  مجانية، لافتا إلى أن كل مسافر وافد من الخارج لديه الحق في جلب 2 هواتف جوالة في كل رحلة.

    ولفت بن سعيد إلى أنهم مكنوا المصالح الأمنية من وسيلة تقنية للعثور على أي هاتف مسروق تم تسجيله في المنظومة.

    وأكد "أن هذه المنظومة تمكن من التصدي لظاهرة بيع الهواتف الجوالة المهربة والمزيفة في السوق الموازية".

    وكان جميل السويح، مدير مركز البحوث والدراسات بوزارة تكنولوجيات الاتصال التونسية، قد كشف الشهر الماضي، في تصريح لإذاعة "شمس إف إم"، أن تطبيق "سجلني" يهدف إلى "حماية المواطنين من عمليات السرقة والسطو وحماية المستهلك من الهواتف التي يتم جلبها بطرق غير قانونية وتسبب أضرارا صحية له".

    وبدخول المنظومة الجديدة حيز العمل، ستصبح الهواتف المحمولة التي دخلت البلاد بطريقة غير قانونية، غير صالحة للاستعمال على خطوط مشغلي الاتصالات التونسية.

    ويرجع ذلك في الأساس إلى أن الهوية الدولية لتلك الهواتف أو ما يعرف بـ (IMEI)، لن تكون مسجلة في قاعدة بيانات مركز الدراسات والبحث في التكنولوجيا.

    وسبق أن كشف وزير تكنولوجيات الاتصال فاضل كريم، أن السوق السوداء هي مصدر نحو 4 ملايين من الهواتف المحمولة في تونس، أي ما يناهز 60% من تلك الهواتف في البلاد.

    انظر أيضا:

    الرئيس التونسي: نظامنا السياسي يحتاج إلى "لقاح"
    استئناف الرحلات الجوية من مصراتة إلى تونس
    وزارة التربية التونسية: عدد وفيات كوادر العملية التعليمية بسبب كورونا 29 فقط
    خلال أيام... 60% من الهواتف المحمولة في تونس ستصبح خارج الخدمة
    الكلمات الدلالية:
    هاتف محمول, تونس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook