04:31 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حصل أحد الطلاب في ولاية تكساس الأمريكية مؤخرا على أموال طائلة من متجر "جيم ستوب"، وذلك بعد امتلاكه عشرة أسهم في المتجر كانت والدته قد اشترتها له قبل عامين.

    دفعت والدة الطفل 6 دولارات مقابل كل سهم من الأسهم التي أهدتها لابنها في عام 2019، وقد بيعت منذ يومين فقط ب3200 دولار على أقل تقدير، ما جعل الأم وابنها يصعقون بوجودهم في ظل هذا الارتفاع الكبير للأسهم، بحسب ما ذكرته صحيفة "نيويورك بوست" الأمريكية.

    ​وقالت الأم للصحيفة، إنها قد لاحظت ارتفاعا غريبا في أسهم ابنها هذا الأسبوع على غير العادة، وعند سؤالها لطفلها البالغ عشر سنوات عما إذا كان يود البيع، أخبرها بأنه يرغب ببيع هذه الأسهم لاستثمار بعضها في أحد مراكز الألعاب وادخار بعضها الآخر.

    وأضافت الأم أنها تتمنى لو قامت بشراء بعض الأسهم لنفسها من المتجر في ذلك التوقيت، لتتمكن هي أيضا من الحصول على المكاسب.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook