16:53 GMT28 فبراير/ شباط 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    توقعت شركة تحليلات بيانات، أمس الاثنين، إن عملاء شركة "آبل" الأمريكية قد ينتهي بهم الأمر إلى إنفاق المزيد على تطبيقات الأجهزة الذكية غير المخصصة للألعاب مع حلول عام 2024.

    وتعتقد شركة "سنسور تاور" لتحليلات البيانات في تقرير لها أنه ومع استمرار عمليات الإغلاق حول العالم بسبب فيروس "كورونا" المستجد، وانقلاب حياة العمل وكذلك طرق الاتصال، سيتحول انتباه مستخدمي "آبل" إلى التطبيقات المعنية بمشاركة الصور والفيديو والمواعدة واجتماعات الفيديو وتطبيقات المراسلة الفورية، بحسب وكالة "رويترز".

    ولفتت إلى أن تنزيل تطبيقات (الأعمال والتعليم والصحة واللياقة البدنية) من متجر "آبل" للتطبيقات شهدت ارتفاعا حادا في الإقبال عليها، بسبب إجراءات البقاء في المنزل أثناء الأزمة الصحية.

    وأوضحت الشركة أنه خلال الأيام الأولى لجائحة "كورونا" أنفق مستخدمو "آبل" المزيد على الألعاب المحمولة في متجر التطبيقات، ولكن مع تمدد عمليات الإغلاق اتجه اهتمامهم نحو تطبيقات أخرى توفر المزيد من الخدمات الأساسية وغير الترفيهية.

    وفي العام الماضي ارتفعت أسهم شركات مثل "ماتش جروب" و"زووم فيديو" وغيرها من الشركات صاحبة التطبيقات التي تعمل من المنزل، والتي توفر محادثات الفيديو والمواعدة.

    كما توقعت شركة تحليل البيانات "سنسور تاور" أن إنفاق المستهلكين على تطبيقات الهاتف الذكي سيصل إلى 270 مليار دولار في السنوات الخمس المقبلة على مستوى العالم، بزيادة أكثر من ثلاثة أضعاف مقارنة بعام 2020.

    وأضافت أنه من المتوقع أن تنمو عدد مرات تنزيل التطبيقات من المتاجر الإلكترونية في أوروبا إلى 36.9 مليارا بحلول عام 2025، مقارنة بـ28.4 مليارا في عام 2020 ، بينما من المتوقع أن يتضاعف نمو الإيرادات إلى 42 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة.

    انظر أيضا:

    "فولكسفاغن" عن تصنيع "آبل" لسيارة كهربائية: "لسنا خائفين"
    آبل" تقدم حلولا جديدة للمشاكل التي تعترض جهازها "آيفون "12"
    خبراء يحذرون: برمجيات خبيثة مزروعة داخل عدد هائل من حواسيب "أبل" حول العالم
    شركة "آبل" تعلن عن توظيف مهندسين لتطوير نظام شبكات الجيل السادس
    فيديو مسرب يكشف خطط سامسونغ السرية لهزيمة "أبل"
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تكنولوجية, تكنولوجيا, شركة آبل, آبل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook