16:44 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 41
    تابعنا عبر

    توفي الشاعر المصري عبد الله شمس الدين، الذي أغضب بريطانيا بأشعاره الحماسية خلال العدوان الثلاثي على مصر، في مثل هذا اليوم الـ 13 مارس/ أذار 1977 عن عمر يناهر الـ 56 عاما.

    ذكرت ذلك "بوابة أخبار اليوم" المصرية، اليوم السبت، مشيرة إلى أن شمس الدين، كان يعرف بـ "شاعر التوحيد" بسبب أشعاره، التي كانت سببا في منحه هذا اللقب، خاصة في فترة العدوان الثلاثي على مصر.

    وتابعت: "كانت أشعار عبد الله شمس الدين، أقوى من قنابل العدو، وأصبحت أكثر قوة عندما كتب كلمات أنشودة أذاعتها دار الإذاعة المصرية، تتردد في كل أنحاء الجمهورية وتم الاستعانة بها في العديد من الأفلام السينمائية".

    كانت أنشودة "الله أكبر" التي لحنها الموسيقار محمود الشريف، وغنتها مجموعة كورال، سببا في غضب بريطانيا، التي قامت بقصف دار الإذاعة المصرية، لما شاهدوه من دور بارز للأناشيد الوطنية على نفوس المقاومة في بورسعيد والقناة والإسماعيلية.

    وتقول "بوابة أخبار اليوم": "حفظ المصريون كلمات أنشودة "الله أكبر فوق كيد المعتدي" وأصبحوا يرددونها في كل وقت وحين، خاصة في مناطق القناة التي كانت تحت القصف"، مشيرة إلى أنها كانت بمثابة السر الذي ساهم في بث روح الحماسة والوطنية في تلك الفترة الصعبة من عمر الوطن.

    وأوردت "بوابة أخبار اليوم" كلمات الأنشودة الحماسية التي كانت سببا في إغضاب بريطانيا الاستعمارية أثناء العدوان الثلاثي، ويقول فيها: "الله أكبر فوق كيد المعتدي.. والله للمظلوم خير مؤيد.. أنا باليقين وبالسلاح سأفتدي.. بلدي ونور الحق يسطع في يدي.. قولوا معي.. قولوا معي.. الله الله الله أكبر..مصر فوق المعتدى".

    انظر أيضا:

    السيسي يتحدث عن دور الملك سلمان خلال "العدوان الثلاثي" على مصر
    وزيرا خارجية مصر وبريطانيا يبحثان 3 أزمات تواجه المنطقة والعالم
    وزير خارجية بريطانيا يؤكد لنظيره المصري تمسك بلاده بحل الدولتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook