14:40 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أعلنت الفنانة المصرية، هنا الزاهد، اليوم الجمعة، انتقال فيروس "كورونا" المستجد إلى أحد أفراد عائلتها، بعدما أعلنت إصابتها به الأربعاء.

    وقالت الزاهد في منشور عبر حسابها الشخصي على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي، إن شقيقتها، نور الزاهد، أصيبت بكورونا بعدما جاءت نتيجة مسحتها "إيجابية".

    وكانت هنا الزاهد صرحت لبرنامج "ET بالعربي" المذاع على فضائية "إم بي سي 4" أنها "تخضع للعزل المنزلي في الوقت الحالي لحين الشفاء، أما عن تصوير مسلسلها "حلوة الدنيا سكر" المعروض حاليا، فقالت إنها ستعود لاستكمال التصوير بعد تعافيها، وتصور هنا أيضا مسلسل "النمر" مع محمد إمام والمقرر أن يعرض في السباق الرمضاني القادم".

    وكانت هنا الزاهد قد قالت في وقت سابق إنها تأكدت من إصابتها بفيروس "كورونا" المستجد، بعدما أجرت المسحة، مطالبة كل من خالطها أو تعامل معها خلال الفترة الأخيرة بإجراء المسحة للاطمئنان.

    وفي وقت سابق، اعتذرت الزاهد عن عدم الاستمرار في تقديم برنامج مسابقات الفنانين الخفيف "حزر فزر"، الذي يعتبر أولى تجاربها في التقديم التلفزيوني.

    جاء اعتذار الزاهد عن عدم تقديم موسم جديد من البرنامج بسبب انشغالها بتصوير مسلسلها التلفزيوني الجديد "حلوة الدنيا سكر" المذاع حاليا على فضائية "دي إم سي" المصرية، وكذلك التحضير لأكثر من فيلم، منها "في عز الظهر" مع الممثل المصري العالمي، مينا مسعود، وفيلم "ساشا"، بحسب برنامج "إي تي بالعربي".

    وتقوم فكرة برنامج "حزر فزر" على إدارة هنا الزاهد للمنافسة بين فريقين من الفنانين في مباراة تتضمن العديد من الألعاب الطريفة.

    وبدأت فضائية "سي بي سي" المذيعة للبرنامج في الإعلان عن موسمه الجديد من تقديم بديلة هنا الزاهد، وهي الممثلة الشابة ليلى أحمد زاهر، ويحمل اسم "حزر فزر مع لولي".

    انظر أيضا:

    "نسناس" يهاجم هنا الزاهد... فيديو
    هنا الزاهد: أكاد لا أنام بسبب "النمر"
    سر اعتذار هنا الزاهد عن عدم الاستمرار في تقديم برنامج "حزر فزر"... ومن هي بديلتها
    إصابة الفنانة هنا الزاهد بفيروس كورونا
    في أول تعليق لها بعد إصابتها بـ"كورونا"... هنا الزاهد تكشف مصير أعمالها في رمضان
    الكلمات الدلالية:
    مصر, فيروس كورونا, مشاهير, منوعات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook