00:47 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    شارك أوليفر كارول، مراسل صحيفة "إندبندنت" البريطانية، انطباعاته عن رحلة قام بها إلى داغستان.

    وأشار المؤلف إلى أن المنطقة الواقعة على الحدود الجنوبية لروسيا تشتهر بتاريخها الغني الممتد على مدى عدة آلاف من السنين.

    سلط الصحفي الضوء على قرية تشوخ غير المعروفة، والتي فيها مناظر خلابة لجبال القوقاز، وقرية الأشباح المجاورة غامسوتل، الواقعة على سلسلة جبال مذهلة. وفقا له، تزور هذا المكان حشود ضخمة من السياح الآن، ويتكيف السكان المحليون بسرعة مع المتطلبات الجديدة.

    يجري تحويل المباني المهجورة سابقاً إلى بيوت ضيافة مؤقتة. في تشوخ، يجري بناء فندق فاخر من فئة خمس نجوم ومهبط للطائرات.

    خلال الأيام القليلة من زيارته لتشوخ، عرفه السكان المحليون على كل شيء عن الحياة الريفية. حضر المؤلف جز الأغنام وراقب كيف يتم دفع الأبقار من السهول إلى المراعي الصيفية الشاهقة. حتى أنه سُمح له بحلب البقرة، لكن الأمر انتهى بفشل ذريع - ركل الحيوان كارول. وانتشر فيديو الحادثة في أنحاء القرية بفضل تطبيق واتس آب، مما تسبب في ابتهاج السكان المحليين، بحسب الصحفي.

    قال كارول: "أوضحوا لي لاحقًا أنه وفقًا للعادات المحلية، فإن حلب بقرة هو مهنة مخزية للرجل (لسبب غريب، لا ينطبق هذا على حلب الأغنام)".

    الكلمات الدلالية:
    بقرة, روسيا, داغستان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook