19:13 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    يختلف الناس على الطريقة المثالية للاستحمام، فبعضهم يفضل الاستحمام بالماء الساخن وبعضهم الآخر يحبِّذ الماء البارد، في حين يرى آخرون أن خير الأمور أوسطها وأن الاستحمام بالماء المعتدل هو الخيار الأنسب.

    كثيرا ما سمعنا أنه لا يوجد أفضل من الاستحمام الساخن للاستيقاظ والاستعداد لليوم، ولكن دراسة جديدة ترى عكس ذلك تماما.

    بحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية فإن الاستحمام بالماء الساخن صباحا قد يولد لديك رغبة في الاسترخاء ومن ثم النوم مجددا، وقد يقود إلى نعاسك في العمل وربما طردك من قبل المدير.

    الخروج من الحمام المليء بالبخار والدخول إلى الهواء البارد يتسبب في انخفاض مفاجئ في درجة حرارة الجسم، مما يؤدي إلى حالة أكثر استرخاء.

    ومن أجل التغلب على حالة النعاس هذه، يجب أن تحاول إنهاء الاستحمام بزخات من الماء البارد فالساخن ثم البارد مرة أخرى.

    على سبيل المثال، قبل الخروج من الحمام مباشرة يمكنك أن تصب الماء البارد على جسدك لمدة 30 ثانية قبل أن تعيده إلى الساخن مرة أخرى ثم تختم الاستحمام بالماء البارد.

    السبب في ذلك هو أن التغيير المفاجئ من الماء البارد إلى الماء الساخن يؤدي إلى فتح الشعيرات الدموية تحت الجلد، مما يزيد من تدفق الدم.

    وربطت الأبحاث بين الغمر في الماء البارد بزيادة تحمل الإجهاد، وتقوية جهاز المناعة، وزيادة حرق الدهون فضلا عن وجود تأثيرات مضادة للاكتئاب.

    انظر أيضا:

    طبيب يتحدث عن الوقت المثالي للاستحمام
    ماذا يحدث للجسم عند الاستحمام أو السباحة في الماء البارد؟
    علماء ينصحون بعدم الاستحمام لأكثر من 5 دقائق
    دراسة تكشف فوائد ومضار الاستحمام بالماء الساخن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook