06:28 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    أصبحت المشاكل العقلية والنفسية مثل التوتر والقلق والاكتئاب سائدة في العصر الحديث، الذي يشهد تعاظم التكنولوجيا والتطور ونمط حياة بعيدا كل البعد عن الطبيعة.

    ولا عجب أن تؤدي نوعية الأطعمة التي نتناولها يوميا ولا نلقي لها بالا إلى زيادة التوتر بل وتؤدي إلى تدهور حالتنا العقلية، بحسب صحيفة "تايمز أو إنديا" التي أحصت 6 أنواع من هذه الأطعمة.

    1. الكربوهيدرات المكررة

    تعتبر الكربوهيدرات المكررة عاملا محتملا لزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب أو السكري أو السمنة.

    أثبتت دراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية أن استهلاك الكربوهيدرات المكررة بما في ذلك السكر يزيد من خطر الإصابة بكل من القلق والاكتئاب.

    ومن ثم حاول حذف الدقيق الأبيض، والخبز الأبيض، والأرز الأبيض، والسكر، ومنتجات الحلويات، والوجبات الخفيفة المصنعة، والمعكرونة من قائمة غذائك، وبدلا من ذلك يمكنك استخدام الشوفان والأرز البني والكينوا والحبوب والخبز من دقيق القمح الكامل كبدائل صحية.

    2. السكريات المضافة

    يمكن أن تؤدي المواد الغذائية المحلاة إلى تقلبات في مستويات السكر في الدم مما يؤثر على مستويات الطاقة ويمكن أن يؤدي إلى اختلال المزاج، مما يعزز مشاكل القلق.

    حاول تجنب الأطعمة التي تحتوي على السكر المعالج أو المضاف مثل عصائر الفاكهة المحفوظة والمربى والكاتشب والمرق والصلصات.

    تعتبر عصائر الفاكهة والخضروات الطبيعية أفضل بكثير من العصائر المعبأة التي تحتوي على الكثير من المواد الحافظة والسكر

    3.المشروبات المحتوية على الكافيين

    تعمل جزيئات الكافيين على تعطيل ظاهرة ارتباط الأدينوزين بمستقبلات الدماغ التي تؤثر على دورة النوم وتؤدي في النهاية إلى القلق والتوتر الناتج عن الأرق.

    ويعد تناول الكافيين بشكل معتدل غير ضار، ولكن إذا كنت مدمنا على هذه المشروبات، فيمكنك الوقوع قريبا فريسة لمشاكل القلق.

    لا تنس أن الشاي العادي وبعض أنواع الشوكولاتة وحتى الكعك المنكه تحتوي على مادة الكافيين.

    بدلا من ذلك، يمكنك اختيار شاي الأعشاب المهدئ، أو الخلطات المصنوعة من النعناع أو الليمون أو ماء جوز الهند.

    4.المشروبات الكحولية

    يمكن أن يؤدي تناول الكحول بطريقة غير عقلانية إلى إلحاق أضرار بالغة بصحة الجسم بالكامل.

    كثير من الناس يلجؤون إلى الكحوليات للتغلب على البؤس، والانفصال، وتقلب المزاج أو الغضب، على اعتقاد أنه لديه تأثيرات مهدئة، ولكن على النقيض من ذلك، فإنه يؤدي ببساطة إلى تفاقم الموقف.

    يغير الكحول نشاط السيروتونين وهو ناقل عصبي مهم يؤثر على الدماغ وأجهزة الجسم الأخرى، مما يؤدي إلى تفاقم القلق ويجعلك أكثر خوفا مع تلاشي آثار الخمور.

    5.الدهون المتحولة

    في كل مرة تفتح فيها علبة من رقائق البطاطس أو قطع الدجاج تذكر فقط أنها ليست مجرد وجبة تحتوي على سعرات حرارية ضخمة، ولكن يمكن أن تجعلك ببساطة عرضة لمشاكل الصحة العقلية.

    يتم هدرجة الزيت المستخدم في القلي العميق بشكل عام حيث يتحول الزيت النباتي إلى حالة صلبة أكثر، ومن ثم، فإن مثل هذا المصدر للدهون يمكن أن يساهم في مشاكل القلب والمشاكل العقلية الحادة.

    6.نسبة عالية من الملح

    الصوديوم الزائد في الجسم يمكن أن يعطل الكلى وكذلك الجهاز العصبي. يمكن أن يؤدي الملح أيضا إلى اضطرابات المزاج والاكتئاب أو حتى التعب من خلال التدخل في وظيفة جهاز المناعة.

    انظر أيضا:

    تناول الكحوليات بمستويات عالية الخطورة يزداد بين الأمريكيين
    دراسة تحذر: الإكثار من الخبز الأبيض والمعكرونة يسبب الموت المبكر
    ماذا يحدث للجسم عند تناول السكريات بإفراط؟
    علماء يكشفون دور الكافيين على المادة الرمادية في الدماغ
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook