21:10 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أحدث موظفون في أحد فروع سلسلة المطاعم الشهيرة "برغر كينغ" في أمريكا، ضجة واسعة على شبكة الإنترنت، بسبب تقديمهم استقالة جماعية بطريقة غير تقليدية تماما.

    وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورةً للافتة تركها الموظفون خارج أحد فروع ولاية نبراسكا الأمريكية، والتي جاء فيها: "لقد استقلنا جميعا. نأسف للإزعاج"، بحسب وسائل إعلام أمريكية محلية.

    وأكد الموظفون أنهم قدموا استقالتهم الجماعية اعتراضا منهم على ظروف العمل داخل الفرع، مثل تعطل تكييف الهواء في المطبخ، والذي بسببه رفع درجات الحرارة إلى التسعينيات.

    وقالت المديرة، راتشيل فلوريس، وهي من بين الذين قدموا استقالتهم إنه بسبب سوء التهوية داخل الفرع انتهى بها المطاف داخل المستشفى، وإمدادها بسوائل للعلاج من الجفاف.

    وبعد مرور أسبوعين من تقديم فلوريس إخطارا بشأن مغادرتها العمل، انضم إليها 8 من الموظفين العالمين تحت إدارتها، وتركوا جميعا الرسالة المثيرة للجدل خارج الفرع.

    وعن تفاصيل كتابة اللافتة، فقد جرى وضعها في حوالي الساعة السادسة صباحا، عندما ساعدت راتشيل فلوريس عاملا آخر مستقيلا في تغيير الحروف الموجودة على اللافتة، لكن بعد مرور بضع ساعات، تلقت مكالمة من الإدارة العليا تخطرها بضرورة إزالة اللافتة، لكنها رفضت وبررت ذلك بسبب وجود عدد قليل من الموظفين وكانت ساعة الغذاء قد بدأت للتو.

    وقالت فلوريس عن اللافتة: "لقد أردنا من خلالها أن نضحك عليهم بشدة، وكلمة "استقلنا" كانت موجهة لهم في الأساس وليس للجمهور".

    وبعد مرور 6 ساعات تقريبا، تم استبدال لافتة الاستقالة الجماعية، وبدلوها بعبارة: "هناك توظيف حاليا وبجداول عمل مرنة".

    من ناحيتها، أصدرت سلسلة مطاعم "برغر كينغ" بيانا بشأن الواقعة، أكدت فيه أن "تجربة العمل الموصوفة في هذا الموقع لا تتماشى مع قيم علامتنا التجارية، إن صاحب امتياز تأسيس هذا لفرع يبحث في هذا الموقف لضمان عدم حدوث ذلك في المستقبل".

    انظر أيضا:

    ماكدونالدز تبيع قطعة دجاج بـ100 ألف دولار..صورة
    قراصنة يخترقون أنظمة "ماكدونالدز" ويسرقون بيانات العملاء
    شاهد..."برغر كينغ" يهنىء العشاق بهدايا للكبار فقط
    بالفيديو... "برغر كينغ" يشرح "حيادية الإنترنت" بطريقة طريفة
    إعلان "برغر كينغ" يغضب ملك بلجيكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook