10:42 GMT30 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وجّه المطرب المصري رامي صبري رسالة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد واقعة وفاة أخيه، الذي لقي مصرعه غرقا قبل أيام عن عمر ناهز الـ 34 عاما، حيث أثارت الحادثة جدلا واسعا في مصر.

    وكتب رامي صبري على حسابه في فيسبوك: "أناشد الرئيس عبدالفتاح السيسي باسم الإنسانية، وبصفته أبا لكل شاب مصري، وأُناشد دولتنا المصرية العظيمة بقوانينها وأحكامها العادلة التي تحمينا من شر الكلمة الخبيثة والأذى النفسي، وأطلب من المجلس الأعلى للصحافة والإعلام ،ومجلس النواب أن يتم وضع حد للتجاوزات التي تقع علينا من قِبل كل من استباح الخوض في حياتنا الشخصية".

    وعبر رامي صبري عن غضبه بسبب الحديث في هذا الشأن، لافتا إلى أن هذه خصوصيات لا يجوز للبعض التدخل فيها، وهدد باللجوء للقضاء.

    وأوضح أن "لأسرته الحق في الحفاظ على عدم التعدي على خصوصياتها وأسرارها بالشكل المسيء والمتدني، والتشهير غير القانوني الذي تعاملت به العديد من المنتديات والمواقع الإخبارية فيما يتعلق بوفاة شقيقه كريم صبري".

    وتابع قائلا: "لم يراعوا حرمة الميت، ولا مشاعر الأم والأب، وبدلا من الدعاء للمتوفى بالرحمة والمغفرة أصبحنا مادة إعلامية، وتم استغلالنا بشكل غير آدمي"، بحسب تعبيره.

    يذكر أن أجهزة الأمن المصرية كانت قد تلقت بلاغا يفيد بوفاة شاب غرقا في إحدى الترع في منطقة الهرم في محافظة الجيزة، ليتبين من التحريات والتحقيقات الأولية التي أجرتها المباحث، أن المتوفى هو شقيق المطرب رامي صبري.

    ووفقا للتحقيقات، حدث ذلك بعدما هرب من مصحة لعلاج الإدمان كانت قد أودعته فيها أسرته قبل رحيله بيوم واحد، وهو ما فتح بابا للحديث عن كونه شخصا مدمنا، وأن الأسرة أخطأت بعدما تركته يضل الطريق وأودعته المصحة رغما عنه.

    انظر أيضا:

    رامي صبري لشقيقه الراحل: أصبحت أفضل مني
    أزمة "شكرا"... محامي عزيز الشافعي يرفض اعتذار رامي صبري ويهدد بإجراءات جديدة
    رامي صبري ينهار في جنازة شقيقه كريم... والأخير تحدث عن الموت في آخر رسائله... فيديو
    رامي صبري يفجع بمصرع شقيقه أثناء علاجه من الإدمان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook