13:23 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يعتبر الكبد أحد أهم أعضاء الجسم، وله العديد من الوظائف المهمة بينها مكافحة الالتهابات وتحويل الطعام إلى طاقة ومساعدة الجسم في التخلص من السموم والنفايات.

    ومع ذلك يبقى الكبد عرضة للإصابة بالتليف الذي يسبب ضرارا كبيرا وذلك نتيجة لأربعة أسباب تتعلق بالنظام الغذائي وتعاطي الكحول والعدوى وحتى العوامل الوراثية، بحسب موقع "نيوز شانت".

    وسجلت المملكة المتحدة، ارتفاعا في مرض الكبد الكحولي منذ بداية جائحة فيروس كورونا، وزادت الوفيات الناجمة عن مرض الكبد الكحولي بنسبة غير مسبوقة بلغت 21%، مقارنة بزيادة قدرها 2.9% بين عامي 2018 و2019.

    ما هي أنواع أمراض الكبد التي تؤدي إلى تليفه؟

    - مرض الكبد الدهني المرتبط بالكحول - حيث يتلف الكبد نتيجة لتعاطي الكحول.

    - مرض الكبد الدهني غير الكحولي - تراكم الدهون في خلايا الكبد

    - فيروسي (Hepatitis) - التهاب في الكبد ناتج عن عدوى فيروسية.

    - المناعة الذاتية (التهاب الكبد المزمن) - شكل حاد من التهاب الكبد حيث تهاجم خلايا الدم خلايا الكبد وتدمرها.

    هل هناك أعراض مبكرة لأمراض الكبد؟

    لسوء الحظ، تميل مشاكل الكبد إلى التطور بصمت، مع عدم وجود أعراض واضحة في المراحل المبكرة.

    يقول صندوق الكبد البريطاني: "عندما تظهر الأعراض، فمن المحتمل أن يكون ذلك بسبب تندب الكبد من التلف. وهذا ما يعرف باسم تليف الكبد".

    إذا كنت مصابا بتليف الكبد، فقد تلاحظ واحدا أو أكثر من الأعراض الموضحة أدناه.

    الأعراض المبكرة لتليف الكبد:

    الشعور بالتعب طوال الوقت

    فقدان الشهية

    فقدان الوزن وهزال العضلات

    الشعور بالغثيان والقيء

    ألم في منطقة الكبد

    شعيرات دموية صغيرة تشبه العنكبوت على الجلد فوق مستوى الخصر (الأورام الوعائية العنكبوتية)

    بقع النخيل الحمراء (تظهر بما في ذلك في راحة اليد)

    أنماط النوم المضطربة

    وعندما يكافح الكبد لأداء وظائفه بعد تعرضه للتليف، تظهر عدة أعراض:

    حكة شديدة في الجلد

    اصفرار بياض العين والجلد (اليرقان).

    أظافر بيضاء

    أطراف الأصابع تصبح أكثر اتساعا / أكثر سمكا (أصابع متعرجة)

    تساقط الشعر

    تورم في الساقين والكاحلين والقدمين

    تورم في البطن (استسقاء)

    البول الداكن

    براز شاحب اللون أو براز داكن/ أسود اللون

    نزيف الأنف المتكرر ونزيف اللثة

    سهولة حدوث كدمات وصعوبة في وقف النزيف الصغير

    تقيء الدم

    تشنجات عضلية متكررة

    ألم الكتف الأيمن

    عند الرجال: تضخم الثديين وتقلص الخصيتين

    عند النساء: عدم انتظام الدورة الشهرية

    العجز الجنسي وفقدان الرغبة الجنسية

    الدوخة والتعب الشديد (فقر الدم)

    ضيق في التنفس

    سرعة ضربات القلب (عدم انتظام دقات القلب).

    الحمى مع ارتفاع درجة الحرارة والرعشة

    النسيان وفقدان الذاكرة والارتباك والنعاس

    تغيير دقيق في الشخصية

    الأيادي المرتعشة

    زيادة الحساسية للكحول

    كيف يمكن تقليل الإصابة بأمراض الكبد؟

    لتقليل خطر الإصابة بأمراض الكبد، يجب أن تنتبه جيدا لخيارات أسلوب حياتك.

    إن تناول الطعام بشكل جيد وممارسة الرياضة بشكل متكرر وتقليل استهلاك الكحول كلها عوامل أساسية لصحة الجسم.

    ويعد الكحول أحد الأسباب الأكثر شيوعا لأمراض الكبد، والذي يمكن أن يؤدي إلى تليف الكبد وفي النهاية فشل الكبد، والوفاة.

    وفي حين أن الكبد مرن وقد يكون قادرا على تجديد نفسه، فإن سوء استخدام الكحول لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى تلف الكبد الخطير والدائم في بعض الأحيان.

    انظر أيضا:

    مشروبات تنظيف الكبد... حقيقة مثبتة أم حيلة تسويقية؟
    العنب صديق الكبد الأول وفوائده عظيمة للبشرة
    دراسة: مكملات وأدوية شائعة في الصيدليات والأندية تتلف الكبد والجهاز الهضمي
    كيف يحمي الكوليسترول من أمراض الكبد؟
    ما هو الالتهاب الكبدي "ب" وما الطرق الشائعة لانتشاره
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook