01:31 GMT17 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تم إلصاق أحد ركاب شركة "فرونتير إيرلاينز" للطيران، على مقعده بعد أن زُعم أنه تحرش واعتدى على مضيفات خلال رحلة متجهة إلى ميامي من فيلادلفيا في الولايات المتحدة، الأسبوع الماضي.

    تم القبض على الشاب ماكسويل ويلكينسون، البالغ من العمر 22 عامًا، في مطار ميامي الدولي فور وصول الطائرة، بحسب ما ذكرت قناة "cbsnews" الأمريكية.

    واتهمت السلطات ويلكينسون بثلاث تهم، وفقًا لتقرير شرطة ميامي ديد. وقالت الشرطة إنه تناول مشروبين كحوليين أثناء الرحلة وطلب مشروبًا ثالثًا.

    وقالت الشرطة إنه سكب مشروبًا على قميصه فيما بعد وذهب إلى الحمام وخرج من دون قميص. ساعدته مضيفة طيران في الحصول على قميص آخر من حقيبته.

    ​بعد التجول في الطائرة لمدة 15 دقيقة، بدأ "في التعامل مع مضيفة طيران أخرى" وزُعم أنه تحرش بها جسديا، وفقًا لتقرير الشرطة. ثم وضع ذراعيه حول كل من المضيفتين.

    وقالت الشرطة إنه تم استدعاء مضيفة طيران لمراقبة ويلكينسون الذي لكمها على وجهها بعد ذلك. وفقا للتقرير، قامت المضيفة والركاب المجاورون بتقييد ويلكينسون بشريط لاصق على مقاعد الطائرة كعقاب له.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook