06:52 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    الخرف هو مرض تنكسي عصبي مرتبط بتدهور مستمر في وظائف المخ، يصيب واحدا من كل 14 شخصا فوق سن 65 عاما.

    ووجد الباحثون أنه يمكن أن تؤدي إحدى مشكلات المعدة الشائعة إلى زيادة خطر التدهور المعرفي بشكل كبير.

    ويدور الحديث عن مرض التهاب الأمعاء (IBD) والذي يعاني منه واحد من كل 250 شخصا في المملكة المتحدة.

    على الرغم من أنه يمكن ظهور المرض المعوي في أي عمر، إلا أن الأعراض الأولى للحالة تظهر عادةً بين سن 14 و40 عاما، بحسب صحيفة "إكسبريس" البريطانية.

    حذر الباحثون من أن أولئك الذين يعانون من مرض التهاب الأمعاء أكثر عرضة للإصابة بالخرف بمقدار الضعفين.

    وجدت دراسة أجريت عام 2020، نُشرت في مجلة Gut، أن 5.5% من المشاركين الذين يعانون من مرض التهاب الأمعاء، أصيبوا بالخرف، مقارنة بـ1.5% فقط من المشاركين الذين لم يعانوا مرض التهاب الأمعاء.

    قال المؤلف الرئيسي للدراسة، بينغ زانغ: "تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أنه قد يكون هناك علاقة قوية بين مرض التهاب الأمعاء وتدهور الإدراك العصبي... وجدنا أن خطر الإصابة بالخرف يبدو أنه يتسارع بمرور الوقت، ويرتبط بتشخيص مرض التهاب الأمعاء".

    اعتمد الباحثون على بيانات عن 1742 شخصا تبلغ أعمارهم 45 عاما أو أكثر، تم تشخيص إصابتهم إما بالتهاب القولون التقرحي أو مرض كرون بين عامي 1998 و2011.

    تم تتبع صحتهم المعرفية لمدة 16 عاما بعد تشخيص مرض التهاب الأمعاء.

    تمت مقارنة المشاركين مع 17،420 شخصا متطابقين من حيث الجنس والعمر والحصول على الرعاية الصحية والدخل والظروف الأساسية.

    بعد حساب جميع العوامل المؤثرة المحتملة، لاحظ الفريق أن الأشخاص المصابين بمرض التهاب الأمعاء كانوا أكثر عرضة 2.54 مرة للإصابة بالخرف من أولئك الذين ليس لديهم هذه الحالة.

    يشار إلى أنه سبق أن تم تحديد الالتهاب المزمن وعدم التوازن في بكتيريا الأمعاء كمساهمين محتملين في التدهور المعرفي.

    هناك عدد من عوامل الخطر التي يمكن أن تسهم في خطر الإصابة بمرض التهاب الأمعاء، بما في ذلك النظام الغذائي والنشاط البدني والصحة العقلية وعادات الشرب.

    لا يزال الباحثون يبحثون في الأسباب المحتملة لمرض التهاب الأمعاء، مثل عدم تحمل الطعام، ورد فعل من عدوى سابقة، وزيادة نمو البكتيريا، والضغط.

    هناك نوعان مختلفان من مرض التهاب الأمعاء:

    داء كرون: مرض كرون هو حالة تستمر مدى الحياة وتؤثر على أي جزء من الجهاز الهضمي، من الفم إلى فتحة الشرج.

    تشمل الأعراض الرئيسية لمرض كرون، الإسهال، آلام المعدة، الإعياء، فقدان الشهية، خسارة الوزن، فقر الدم، الحمى.

    التهاب القولون التقرحي: على عكس داء كرون، يؤثر التهاب القولون التقرحي فقط على الأمعاء الغليظة، وليس بقية الجهاز الهضمي، وتتشابه أعراض المرضين إلى حد كبير.

    تقول هيئة الخدمات الصحية البريطانية (NHS): "التهاب القولون التقرحي ومرض كرون من الأمراض المزمنة التي تنطوي على التهاب في الأمعاء".

    انظر أيضا:

    دراسة تقدم نصائح تساعد على تجنب الإصابة بالخرف في سن مبكرة
    دراسة تكشف رابطا بين تلوث الهواء وخطر الإصابة بالخرف
    10 علامات مبكرة للخرف يجب ألا تتجاهلها
    الغذاء "الأكثر أهمية" لتقليل خطر الإصابة بالخرف وتدهور الدماغ
    دراسة تؤكد علاقة فيروس كورونا بالخرف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook