09:44 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 112
    تابعنا عبر

    يجب أن تكون قد شربت قدرا كبيرا من الماء في الأسابيع الأخيرة للتعامل مع الطقس الحار، لكن إذا قمت بإضافة القليل من الليمون إليه، يمكنك الاستمتاع بخمس فوائد صحية كبيرة.

    يمكن لليمون أن يساعد الراغبين في إنقاص وزنهم، وذلك بحسب دراسات موثقة أكدت قدرته الهائلة على ذلك.

    الدراسات تشير إلى أن الليمون يحتوي على مادة البوليفينول، وهو نوع من مضادات الأكسدة التي تساعد على إنقاص الوزن وتقليل فرصة الإصابة بالسمنة.

    وقد أجريت دراسة على مجموعة من القوارض تناولت قشر الليمون، مع غذاء فيه نسبة كبيرة من الدهون لفترة ثلاثة أشهر، ووجد أنها لم يزد وزنها بالنسبة نفسها التي زاد بها وزن أقرانها الذين لم يكن الليمون جزءًا من نظامهم الغذائي.

    كذلك أجريت دراسة على مجموعة من النساء زاد عددهم عن الـ80، حيث تم اتباع نظام غذائي معهن، يعتمد على الليمون، فكانت النتيجة تؤكد أن أجسامهن شهدت انخفاضا في الوزن خاصة في منطقة الخصر.

     

    فوائد الليمون للجسم

    ماذا سيحدث لجسمك إذا قمت بتدليله كل صباح بكوب من الماء مع عصير الليمون الطازج؟

    أولا: ماء الليمون يساعد على التئام العظام والأنسجة والحفاظ عليها، وتساعد الفيتامينات والمعادن الموجودة في الليمون، جنبًا إلى جنب مع مكونه المضاد للالتهابات، في الحفاظ على الجسم نظيفًا ومنتعشًا.

    ثانيا: ممن المؤكد أن عصير الليمون هو في الواقع حمض مطهر، وظيفته هي تطهير مياه الجسم عن طريق إزالة السموم من خلال البول والمساعدة في نشاط الأمعاء السليم.

    ثالثا: يحافظ قشر الليمون على البكتين والسكريات التي تساعد في الحفاظ على وزن الجسم الطبيعي.

    رابعا: يحتوي الليمون على كمية عالية من مضادات الأكسدة، والتي تتمثل وظيفتها في تثبيط عملية الشيخوخة وتقليل خطر تكوين الخلايا السرطانية.

    خامسا: يعطي الليمون نضارة للبشرة، وتوهجا، حيث أظهرت الدراسات أن مضادات الأكسدة الموجودة في الليمون تساعد على تجديد خلايا الجلد الميتة.

    وكذلك تحارب مضادات الأكسدة الجذور الحرة التي تلحق الضرر بالجلد، وبالتالي تساعد البشرة على أن تكون نظيفة ومشرقة.

    بالإضافة إلى ذلك، تساعد مضادات الأكسدة في محاربة البكتيريا المسببة لحب الشباب، وتساعد أيضا على تنشيط البشرة التالفة.

    سادسا: هناك فائدة لجسم الإنسان رائعة، تتمثل في ضبط إيقاع الجسم، والتقليل من إجهاده، حيث وجدت دراسة أجريت على الفئران المصابة بداء السكري أن مركبات الفلافونويد الموجودة في الليمون تقلل من الإجهاد التأكسدي، كما هو موجود في اختبارات الدم التي أجريت على هذه الفئران.

    والفلافونويد هو عبارة عن جزيئات ذات نشاط مضاد للأكسدة وتنسب إلى الفوائد الصحية للليمون.

    وبشكل عام، فحصت الدراسة تناول مركبات الفلافونويد المعزولة من الليمون وليس استهلاك عصير الليمون الكامل، بحيث لا يمكن استنتاج تأثير الليمون الكامل منه.

    سابعا: أيضا فإن مادة الفلافونويد الموجودة بكثرة في الليمون، وجد عدد من الدراسات التي أجريت على مزارع الخلايا، أنها تمنع تكوين الورم وتمنع إنتاج المواد المسرطنة.

    وفي هذا السياق، من المهم التأكيد على أنه حتى الآن تبين أن المئات وربما الآلاف من جزيئات النبات تظهر نشاطًا مضادًا للسرطان عند اختبارها على لوحات معملية تحتوي على مزارع خلوية.

    ثامنا: هناك دلائل قوية على فائدة الماء مع الليمون في حالة حصوات الكلى، حيث وجدت دراسة أجريت عام 2008 أن عصير الليمون يرفع مستوى السترات في البول أكثر من العقار المستخدم لعلاج حصى الكلى.

    وعززت دراسة أخرى من عام 2007 اكتشاف أن عصير الليمون يمكن أن يحل محل عقار حصى الكلى في المرضى الذين يعانون من انخفاض مستويات السترات البولية.

     

    انظر أيضا:

    فوائد مذهلة يحققها تناول عصير الليمون مع الكركم
    طبيب يخبر من لا يجب أن يشرب الماء بالليمون على معدة فارغة
    خاصة مع الليمون والثوم... ماذا يحصل للجسم عند تناول البقدونس
    دراسة: إضافة الليمون إلى القهوة تضاعف فائدتها
    مزيج الثوم والليمون والزنجبيل... مشروب سحري يقي من أمراض خطيرة
    طبيبة تدحض فعالية الثوم والليمون في تقوية جهاز المناعة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook