07:47 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تعد الأم رمزا للتضحية لأنها تقضي حياتها ساعية على كل ما من شأنه إسعاد أبنائها، وهو ما يجب يقابله الأبناء بوفاء يؤكد حرصهم على رد جزء من الجميل.

    وتخلتف وسائل الأبناء في الوفاء لأمهاتهم وفقا لطبيعة المجتمعات التي يعيشون فيها، ووفقا لإمكانياتهم، لكن في جميع الأحوال يكون القاسم المشترك بين الأبناء البررة هو أنهم جميعا يتمكنون من إدخال السرور على قلوب أمهاتهم.

    ويظهر مقطع فيديو نشرته شبكة تلفزيون الصين الدولية، رجل يشارك لعبة "تنس الطاولة" مع والدته في حديقة منزل، بينما يقوم الكلب بمناولتهم الكرة عندما تسقط عن الطاولة.

    وتقول الشبكة إن الفيديو تم تداوله على نطاق واسع بعدما أظهر لحظات إنسانية بين الابن البار ووالدته المسنة، التي تشاركه اللعب.

    وتابعت: "رغم أن عمر الأم يتجاوز 80 عاما، إلا أن ذلك لم يمنعها من ممارسة الرياضة مع ابنها في لحظات تعكس مشاعر أسرية دافئة".

    يمكنكم متابعة المزيد عن أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    من الخاسر بعد الطلاق في مصر... المرأة أم الرجل؟
    رضا "أم الصابرين... امرأة بمائة رجل"!
    الرجل أم المرأة أيهما أكثر فهما للكلاب... دراسة
    رجل صيني يحمل أمه المشلولة لمدة 15 عاما
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook