00:44 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يلجأ الكثيرون بعفوية شديدة إلى غسل اللحوم النيئة في محاولة منهم لتقليل البكتيريا، لكن الأمر قد يكون أخطر مما يتخيلون.

    وُجد أن غسل اللحوم النيئة قد يزيد من احتمالية إصابتك بالتسمم الغذائي. الآن ربما تتساءلين كيف يمكن أن تتسبب عملية غسل شيء ما (نظافة) في زيادة احتمالية إصابتك بالمرض؟.

    وُجد أن اللحوم النيئة قد تحتوي على بكتيريا ضارة تعرف أيضا بمسببات الأمراض المنقولة بالغذاء، على ما أفاد موقع greatist.

    الأخطر من ذلك أن أي شيء يلامسه اللحم النيئ يمكن هو الآخر أن يتلوث بهذه البكتيريا، على سبيل المثال الأسطح وأدوات المطبخ والأطعمة الأخرى.

    مثلا، إن كنت تغسلين اللحوم تحت الصنبور، يمكن أن يحمل الماء مسببات المرض إلى حوض المغسلة أيضا.

    عملية الطهي السليمة تقتل أي بكتيريا ضارة في اللحم وتجعل أكله آمنا. لكن أي من تلك الأسطح الأخرى التي لامست اللحوم النيئة يمكن أن تحتوي على البكتيريا.

    >> تعرف علي 10 فوائد وتغييرات تجنيها عند توقفك عن تناول اللحوم

    كيف يمكن لغسل اللحوم أن يصيبك بالمرض؟

    يمكن أن تكون اللحوم والدواجن النيئة ملوثة بالبكتيريا الضارة مثل السالمونيلا والإشريكية القولونية والليستريا والكامبيلوباكتر، كل هذه يمكن أن تجعلك مريضا حقا.

    يحدث ما يسمى التلوث المتبادل عندما تنتشر هذه البكتيريا إلى أسطح أخرى، ما يزيد من فرص إصابتك بالتسمم الغذائي.

    لنضرب مثالا على ذلك، إذا التقطت دجاجا نيئا بيديك، فسوف تتلوث يديك. إذا استخدمت يديك لتدليك الدجاجة تحت الماء في الحوض، فإن حوضك يصبح ملوثا. إذا لمست زجاجة توابل قبل غسل يديك جيدا، فإن زجاجة التوابل تلك تصبح ملوثة، يحدث ذلك بسرعة.

    يجب تنظيف كل سطح من هذه الأسطح وإلا ستخاطرين بانتشار مسببات الأمراض بشكل أكبر وتزيد من فرصتك في تناول بعض هذه البكتيريا عن طريق الخطأ.

    تشير بعض الدراسات إلى أن المحاليل الحمضية مثل الخل أو عصير الليمون قد تساعد في تقليل عدد البكتيريا الموجودة على اللحوم النيئة، ولكن ليس من الواضح ما إذا كانت قادرة على قتل الفيروسات المنقولة بالغذاء.

    كيف يمكن تحضير اللحوم بأمان؟

    1. اغسلي يديك وأدوات المطبخ

    إذا كنت تجهزين اللحم، اغسلي يديك جيدا بعد لمسه. لماذا هذا بغاية الأهمية؟ لأن الجراثيم غير المرغوب فيها يمكن أن تعيش وتزدهر على يديك وأدوات المطبخ والأسطح.

    تذكري أيضا أن تغسلي ألواح التقطيع وأدوات المائدة وأي أدوات أخرى استخدمتها بالماء الساخن والصابون.

    2. قومي بفصل اللحوم النيئة

    هناك طريقة أخرى مفيدة لمنع انتقال التلوث وهي فصل اللحوم النيئة عن الأطعمة الأخرى التي تقوم بتخزينها أو تحضيرها.

    كيف يمكن القيام بذلك؟

    عند التسوق من البقالة، عند تخزين اللحوم في الثلاجة، وأثناء تحضير الوجبة، احتفظي باللحوم النيئة بعيدا عن الأطعمة التي لم يتم طهيها.

    إذا أمكن، استخدمي ألواح تقطيع مختلفة للأطعمة النيئة والمطبوخة (مثل لوح للخضار والفاكهة وآخر للحوم والدواجن).

    3. لا تضعي أبدا الأطعمة المطبوخة على طبق غير مغسول يحتوي على لحم نيء.

    4. قومي بطهي اللحوم جيدا

    هل هناك درجة حرارة معينة لطهي اللحوم؟

    يعد طهي اللحوم والدواجن في درجة الحرارة المناسبة أمرا بالغ الأهمية لقتل البكتيريا الضارة.

    تعتبر اللحوم والمأكولات البحرية آمنة للأكل فقط بمجرد وصولها إلى المستويات المؤقتة التالية، وفقا لوزارة الزراعة الأمريكية:

    شرائح اللحم البقري والضأن: 145 درجة فهرنهايت

    الأسماك والمأكولات البحرية: 145 درجة

    اللحم المفروم: 160 درجة

    الدواجن: 165 درجة

    5. استبدلي إسفنجة المطبخ المتسخة

    الإسفنج هو من أكثر الأشياء التي تنتشر في مطبخك. يمكن أن تنمو البكتيريا بسهولة في الزوايا المظلمة والرطبة للإسفنجة. حاولي تطهير الإسفنج كثيرا واستبداله كل أسبوع.

    ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية
    © Sputnik
    ملحوظة مهمة حول المعلومات الطبية

    انظر أيضا:

    6 فوائد لعدم تناول اللحوم
    هل تم استيراد لحوم أبقار مصابة بمرض "جنون الأبقار" وطرحها بالأسواق في مصر؟
    تحذير من اللحوم المصنعة... "اللانشون" يسبب سرطان الأمعاء
    إعلام : بسبب جنون البقر.. السعودية تعلق واردات لحوم من البرازيل
    كم مرة يمكن تناول اللحوم الحمراء وأفضل الطرق لتحضيرها
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook