04:59 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    منوعات
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    تقدّم الفنان المصري أحمد سعد بطلب إلى محكمة الأسرة لاستدعاء طليقته الفنانة سمية الخشاب.

    وقالت وسائل إعلام مصرية، إن "محكمة الأسرة بالإسكندرية، أحالت طلب أحمد سعد بإلزام حضور الفنانة سمية الخشاب، إلى جلسة حلف اليمين الحاسمة، بشأن استلامها قيمة المتعة والمؤخر، عن فترة زواجهما".

    وجاء قرار الإحالة عقب الطعن الذي تقدم به محامي أحمد سعد على حكم أول درجة الصادر من محكمة الأسرة في 30 مارس/ آذار الماضي، لتنظره محكمة الاستئناف خلال جلسة الأسبوع الأخير، لدور الانعقاد من شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

    وكانت محكمة الأسرة المصرية، قضت مؤخرا، بإلزام الفنان أحمد سعد بدفع مبلغ 270 ألف جنيه لطليقته الممثلة سمية الخشاب، لعدم حصولها على المتعة والعدة خلال فترة زواجهما.

    ورفضت الفنانة سمية الخشاب، ومحامي الفنان أحمد سعد في وقت سابق، التصالح في القضية المنظورة، وطالبا هيئة المحكمة باستكمال الإجراءات القانونية حيال الدعوى المقامة من الفنانة سمية الخشاب للحصول على مستحقاتها، فيما قررت المحكمة تأجيل القضية لتقديم مستندات من كلا الطرفين المتنازعين.

    يذكر أن سمية الخشاب رفعت دعوى قضائية سنة 2019 بمحكمة أسرة سيدى جابر ضد طليقها الفنان أحمد سعد بمحكمة الأسرة بالإسكندرية، تطالب فيها بالنفقة ومشتقاتها المالية خلال فترة زواجها من الفنان أحمد سعد وتضررها ماديًا ونفسيًا، وقدمت لهيئة المحكمة الأوراق والتقارير التى تفيد بعدم حصولها على مستحقاتها.

    وسبق أن تزوج الفنان أحمد سعد والفنانة سمية الخشاب، في أكتوبر/ تشرين الأول من العام 2017، وانفصلا في مارس 2019 بعد زواج دام نحو 18 شهرًا، وعقب ذلك تبادلا التصريحات الهجومية.

    يمكنكم متابعة أخبار الفنانين في مصر على سبوتنيك.

    انظر أيضا:

    سمية الخشاب تثير الجدل بصورة بعد زواج أحمد سعد ونقيب الممثلين يهددها بالشطب... فيديو
    حركات من تحت لتحت... أحمد سعد يكشف كواليس مشهد زواج سمية الخشاب ومحمد رمضان (فيديو)
    سمية الخشاب تتصدر "تويتر" بعد زفافها على محمد رمضان بحضور أحمد سعد
    مؤخر الصداق... أحمد سعد في ورطة بسبب سمية الخشاب
    "أنا غلطت"... أحمد سعد يرد لأول مرة على "الحرب الكلامية" مع سمية الخشاب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الفنانين في مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook