04:18 14 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    الخليج العربي

    مجلس التعاون الخليجي يرفض "انقلاب" الحوثيين

    © Sputnik. Виталий Белоусов
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0

    اعتبرت دول مجلس التعاون الخليجي الاعلان الدستوري الصادر من جماعة أنصار الله (الحوثيين) وعززت بموجبه سيطرتها على السلطة في اليمن، بأنه "انقلابا على الشرعية" المتمثلة في الرئيس اليمني المستقيل عبد ربه منصور هادي.

    صنعاء-سبوتنيك- أيمن سنبل

    وأكد المجلس في بيان له صدر اليوم السبت، استمرار وقوفه إلى جانب الشعب اليمني، بعد إصدار ما يسمى بـ (الإعلان الدستوري) الذي اعتبره المجلس انقلاباً على الشرعية، لتعارضه مع القرارات الدولية المتعلقة باليمن".

    و أكد البيان أن ما حدث "يتنافى مع ما نصت عليه المبادرة الخليجية، من حلول سياسية تم التوصل اليها عبر التوافق الشامل بين القوى السياسية ومكونات المجتمع اليمني، التي تم تأييدها دوليا".

    وتابع البيان، "أن مجلس التعاون يرى أن هذا الانقلاب يعد تصعيدا خطيرا لا يمكن قبوله بأي حال، ويتناقض بشكل صارخ مع نهج التعددية والتعايش التي عرفها المجتمع اليمني، ويعرض أمن اليمن واستقراره وسيادته ووحدته للخطر".

    وأضاف البيان " تؤكد دول مجلس التعاون أن ما يهدد أمن اليمن وسلامة شعبه يعد تهديداً لأمنها ولأمن المنطقة واستقراراها ومصالح شعوبها وتهديداً للأمن والسلم الدوليين، وسوف تتخذ دول المجلس كافة الإجراءات الضرورية لحماية مصالحها".

    وحذر البيان أن "الانقلاب" لن يقود إلا إلى "مزيد من العنف والصراع الدامي في هذا البلد الشقيق".،

    وناشد مجلس التعاون من خلال البيان المجتمع الدولي بأن "يتحمل مسؤولياته لإدانة هذا الانقلاب وشجبه وعدم الاعتراف بتبعاته".

    ودعا البيان "مجلس الأمن الدولي إلى سرعة التحرك لتفعيل قراراته ذات الصلة بالشأن اليمني، واتخاذ القرارات اللازمة لوضع حد لهذا الانقلاب الذي سيدخل اليمن ومستقبل شعبه في نفق مظلم.

    انظر أيضا:

    خناجر سلطة الأمر الواقع في اليمن
    الحوثيون يعيدون تشكيل اللجنة الأمنية العليا في اليمن
    مجلس الأمن الدولي مستعد لاتخاذ إجراءات ضد المتمردين لحل النزاع في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    مجلس التعاون الخليجي, الخليج العربي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik