22:33 27 أبريل/ نيسان 2017
مباشر
    صنعاء

    "الحراك الجنوبي" يعارض نقل الحوار إلى عدن ويدعو إلى إتمام الانفصال

    © AP Photo/ Hani Mohammed
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 338 0 0

    أعلنت قوى الحراك الجنوبي التي تطالب بفك الارتباط مع العاصمة صنعاء، اليوم الاثنين، رفضها لنقل الحوار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة بين المكونات اليمنية، إلى مدينة عدن، كبرى مدن جنوب اليمن، حيث يوجد الرئيس عبد ربه منصور هادي حاليا بعد هروبه من مقر إقامته المحاصر في صنعاء.

    وقال مسؤول في المركز الإعلامي للمجلس الأعلى للحراك السلمي لتحرير الجنوب، علي سالم الهيج، في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك"، اليوم الاثنين، "إن نقل الحوار السياسي بين المكونات اليمنية إلى عدن أو أي مدينة جنوبية مرفوض تماما".

    واستنكر الهيج أيضاً الدعوات التي طالبت بنقل العاصمة اليمنية صنعاء مؤقتا إلى عدن، مشددا على أن "عدن" هي عاصمة "الجنوب اليمني".

    وأضاف أن " قوى الحراك ترفض مخرجات الحوار الوطني كما ترفض أي شيء مرتبط بالعاصمة صنعاء"، مشددا على أن "الحوار لابد أن يكون بين الشمال والجنوب على أساس الانفصال والعودة لما قبل اتفاقية الوحدة عام 1990". 

    وكانت صفحة "الحراك الجنوبي السلمي"، حذرت في بيان على صفحتها على "الفيس بوك" من وجود "القوى التي تنافست على قتل وسلب أبناء الجنوب في عدن"، وطالبت الرئيس عبد ربه منصور هادي أن "يبعد عدن والجنوب عن ما يحصل في صنعاء ، حتى لا تفرقنا صنعاء بعد أن وحدتنا عدن"، بحسب البيان.

    كان الرئيس عبد ربه منصور هادي، طالب أمس خلال اتصال هاتفي مع المبعوث الأممي لليمن جمال بنعمر، بنقل الحوار بين المكونات السياسية اليمنية من العاصمة صنعاء إلى "مكان آمن"،  الأمر الذي أثار التكهنات بإمكان عقد جلسات الحوار في مدينة عدن حيث يوجد هادي، فيما رفضت جماعة أنصار الله (الحوثيين) نقل الحوار خارج صنعاء.

    انظر أيضا:

    الرئيس اليمني السابق يبحث مع السفير الروسي بصنعاء دور موسكو في إخراج اليمن من أزمته
    ثلاثة قتلى من "القاعدة" بقصف طائرة أمريكية من دون طيار في جنوب اليمن
    الكلمات الدلالية:
    اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik