00:52 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    قطاع غزة

    الفلسطينيون يأسفون للموقف الدولي بخصوص "الاعتداءات الإسرائيلية" في حرب غزة

    © Sputnik. Andrei Stenin
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 32 0 0

    أعرب مندوب فلسطين في الأمم المتحدة رياض منصور، الأربعاء، عن الأسف الشديد لعدم تصرف مجلس الأمن الدولي بشكل جماعي، بعد صدور تقرير لجنة التحقيق في الحوادث، التي أثرت على موظفي ومواقع وعمليات الأمم المتحدة في غزة أثناء الهجوم الإسرائيلي الصيف الماضي.

    وأضاف منصور، خلال تصريحات صحفية، أن "الاتفاق على إصدار بيان صحفي أو رئاسي، يتطلب موافقة جماعية من أعضاء مجلس الأمن"، موضحا أن هذه الموافقة الجماعية "لم تتم"، على الرغم من أن الأغلبية الساحقة في المجلس أرادت إصدار بيان من المجلس.

    وطالب مندوب فلسطين مجلس الأمن بتحمل مسؤوليته، والأمين العام بالتصرف بناء على قوة موقعه الأخلاقي، وكذلك أعضاء مجلس الأمن "عليهم مسئولية خاصة في مسألة توفير الحماية لمئات الألوف من السكان المدنيين، الذين لجأوا إلى مقرات الأمم المتحدة ومدارسها، بهدف أن يكونوا في أماكن آمنة، تحت راية الأمم المتحدة، وهذا لم يتم لأنهم تعرضوا لاعتداءات من قبل إسرائيل".

    وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أرسل تقرير "لجنة التحقيق المستقلة في الحوادث"، التي وقعت في غزة بين 8 يوليو/ تموز و26 أغسطس/آب 2014، خلال العملية العسكرية الإسرائيلية "الجرف الصامد" ضد حركة "حماس" والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

    واتهم الأمين العام إسرائيل بأنها استهدفت 7 مدارس تابعة لوكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين، وتشغيلهم في الشرق الأدنى "الأونروا" في غزة، مما أدى إلى مقتل 44 وجرح 227 من المدنيين الفلسطينيين، الذين لجأوا إليها، خلال الحرب الإسرائيلية على القطاع  في صيف عام 2014.

    وأكد الأمين العام، أن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" استخدمت ثلاث مدارس فارغة لتخزين أسلحة.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تتهم إسرائيل باستهداف سبع مدارس تابعة لـ"الأونروا" في غزة
    مدير عمليات الأونروا: قلقون إزاء الأوضاع في قطاع غزة
    الكلمات الدلالية:
    حرب, مجلس الأمن الدولي, غزة, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik