12:30 GMT23 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    غيرت صحيفة "زمان" التركية الواسعة الانتشار، الأحد، لهجتها تجاه حكومة العدالة والتنمية، ليصبح خطها التحرير مواليا للرئيس، رجب طيب أردوغان، ومادحا لسياساته.

    وتحول الخط التحريري للصحيفة المعارضة، بعدما باتت تحت وصاية السلطات التركية، بموجب قرار قضائي، بحسب "رويترز".

    واقتحمت الشرطة التركية مكاتب صحيفة "زمان" المرتبطة بكولن في وقت متأخر من يوم الجمعة الماضي، وسط انتقادات حقوقية ودولية واسعة.

    وتضمنت الصفحة الأولى للصحيفة، الأحد، خبرا عن حفل يرتقب أن يقيمه أردوغان بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، وزيارته لموقع جسر يتم بناؤه عبر مضيق البوسفور في اسطنبول.

    ولم يتضمن العدد الجديد أي إشارة إلى الاحتجاجات التي قادها معارضون احتجاجا على سيطرة الحكومة على الصحيفة، واستخدمت الشرطة  الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق حشود كبيرة تجمعت أمام مقر الجريدة التي كانت أحد أكبر صحف المعارضة.

    انظر أيضا:

    الشرطة التركية تلقي قنابل الغاز المسيل للدموع على المحتجين أمام صحيفة "زمان"
    الشرطة التركية تقتحم مقر صحيفة معارضة لأردوغان
    الكلمات الدلالية:
    رجب طيب أردوغان, أخبار تركيا, قمع للحريات, مدح السلطة, صحيفة زمان, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook