12:44 GMT16 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 23
    تابعنا عبر

    حذر علماء في جامعة "سوانسي" في ويلز من كارثة كبرى محدقة بالعالم، ربما تكون بداية لموجة من التصدعات الخطيرة في القطب الجنوبي.

    وأشار العلماء في بيان رسمي، نقلته وكالة "رويترز" للأنباء، إلى أن هناك جبل ضخم في طريقه للانشطار والانفصال عن القارة الجنوبية.

    وسيؤدي بطبيعة الحال هذا الجبل؛ لزيادة تدفق المياه إلى البحار وارتفاع منسوبها بصورة كبيرة، وربما موجات تسونامي هائلة.

    وقال العلماء إن الجبل الجليدي الهائل، يبلغ حجمه مثل حجم دولة "ترينداد وتوباغو"، وبدأ في التصدع منذ سنوات ماضية، عند الجرف الجليدي في شبه جزيرة "أنتاركتيكا".

    ولكن التصدع اتسع في الشهر الماضي، وزاد طوله 18 كيلومترا كاملة؛ ليبلغ الآن 80 كيلومترا، ليتبقى فقط 20 كيلومترا عن انفصاله النهائي عن القارة القطبية الجنوبية.

    ويعد الجرف الجليدي، أحد مناطق الجليد العائم على البحر، ويتخطى سمكه عدة مئات من الأمتار في نهايات الأنهار الجليدية، ويؤدي فقدان تلك الجروف حول القارة المتجمدة لانزلاق المياه بالأنهار الجليدية بصورة أسرع نحو البحر بفعل الاحتباس الحراري، وغرق أماكن كثيرة في العالم.

     

     

    انظر أيضا:

    بالصور...أول سوري يرفع علم بلاده فوق القطب الجنوبي
    روسيا تختبر صاروخا قادرا على توجيه الضربات من القطب الجنوبي
    بوتين وكيرشنير يؤكدان عدم جواز عسكرة منطقة القطب الجنوبي
    الكلمات الدلالية:
    الاحتباس الحراري, أنتارتيكا, تسونامي, القطب الجنوبي, تسونامي, القطب الجنوبي, الاحتباس الحراري, جبل جليد, القطب الجنوبي, الاحتباس الحراري, القطب الجنوبي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook