15:19 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    انقلبت الصحافة البريطانية للهجوم على رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي"، بسبب صورها، التي أظهرت العلاقة الطيبة بينها وبين الرئيس الأمريكي الجديد "دونالد ترامب".

    وكان ترامب قد التقى ماي في البيت الأبيض، يوم الجمعة 27 يناير/كانون الثاني، كأول مسؤول خارجي يلاقيه بعد توليه رسميا منصب الرئيس الأمريكي.

    وأظهرت الصور خروج ترامب وماي مع بعضهما البعض من البيت الأبيض، وهو ممسك بيدها بصورة وصفتها بعض الصحف الإنجليزية بـ"بالحميمية".

    وتبارت مختلف الصحف البريطانية بشتى توجهاتها على إبراز تلك الصور في صدر صفحاتها الأولى، ولعل أبرزها، كان ذلك العنوان الذي وضعته صحيفة "الديلي تلغراف"، والذي قالت فيه: "يدا بيد.. الثنائي السعيد".

    فيما حذرت صحف بريطانية أخرى ماي من أن تلك العلاقة قد لا تدوم كثيرا، حيث قالت صحيفة "الغارديان" في تقرير خاص بها: "معظم رؤساء وزراء بريطانيا بدأوا عهودهم بصور أكثر خصوصية وحميمية مع رؤساء أمريكا، لكن انتهى بهم الحال مختلفا تماما عن الوضع السابق، لذلك على ماي ألا تتفائل كثيرا وأن تحذر من سياسات ترامب المرتقبة".

    دونالد ترامب وتيريزا ماي
    © REUTERS / KEVIN LAMARQUE
    دونالد ترامب وتيريزا ماي

    واهتم مستخدمو مواقع التواصل البريطانيون والأمريكيون بنشر صور ترامب وماي، وعلق الكثير منهم عليها بعبارات السخرية اللاذعة من رئيسة وزراء بريطانيا، واصفين بأن صورتها تخطت ما هو معهود من بروتوكول دبلوماسي بين زعماء الدول.

    انظر أيضا:

    ترامب حول رفع العقوبات ضد روسيا: من السابق لأوانه الحديث عن هذا الأمر
    ماي وترامب...بين أمريكا وبريطانيا "علاقة خاصة"
    رئيسة وزراء بريطانيا لـ"ترامب": احذر من بوتين
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, بريطانيا, دونالد ترامب, تيريزا ماي, البيت الأبيض, لقاء ترامب وماي, لقاء ترامب وماي, الثنائي السعيد, ترامب وماي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook