06:51 22 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت

    إيرولت: المشروع الأوروبي أصبح محل تساؤل وخروج بريطانيا كسر المحظورات

    © AP Photo/
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 23

    أكد وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت، أن المشروع الأوروبي أصبح محل تسائل مشيراً إلى أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي كسر المحظورات. ولفت وزير الخارجية إلى أنه من أجل التغلب على داعش في الموصل يجب التحضير لمرحلة ما بعد الموصل وماذا سيحدث في الموصل.

    واعتبر الوزير أن فرنسا قوة سلام "لكن هذا لا يعني بأننا ضعفاء بل مستعدون لاستعمال القوة عندما يلزم الأمر وقمنا بذلك في مالي وفقاً لقواعد القانون الدولي".

    وأكد إيرولت في مؤتمر صحفي أن سياسة بناء الجدران ليس حلاً… "القومية والإنغلاق تعنيان الحرب" وألمح إلى أن فرنسا متمسكة بحل الدولتين بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

    واضاف: مع ولاية الرئيس فرانسوا هولاند يمكننا أن نؤكد بأن صفحة فرنسا / أفريقيا تم إغلاقها وفتحنا صفحة جديدة قائمة على التعاون والاحترام.

    وفي الجانب الأمريكي قال إيرولت: لا يجب أن نستسلم من محاولاتنا إقناع الأميركيين بأن الانعزال ليس في مصلحتهم وسنقول لهم هذا دائماً، والاتحاد الأوروبي مجبر اليوم على التأقلم مع العولمة لأنه في البداية لم يكن مستعداً لها.

    وقال وزير الخارجية إن التدخل العسكري في ليبيا دون التحضير سياسياً لمرحلة ما بعد سقوط نظام العقيد معمر القذافي كان خطأ، "عندما تدخلت فرنسا في ليبيا كان هدفها تجنب مجزرة في بنغازي، الخطأ في ليبيا هو بأنه لم يتم التحضير لمرحلة ما بعد القذافي".

    انظر أيضا:

    إيرولت يدعو نظيره الأمريكي الجديد تيلرسون لزيارة فرنسا
    إيرولت: اقتراح ترامب نقل السفارة الأمريكية للقدس استفزاز وله عواقب خطيرة
    إيرولت: يجب استئناف المفاوضات السورية على أسس واضحة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار فرنسا اليوم, أخبار فرنسا, وزارة الخارجية الفرنسية, وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik