18:23 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    أقمار صناعية

    فيديو... هنا تدفن الأقمار الصناعية بعد تحطمها

    © Fotolia / Vadimsadovski
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 01

    تمتلك وكالة ناسا الأمريكة "مقبرة فضائية مائية" تستخدمها لدفن الأقمار الصناعية بعد تحطيمها فى منطقة نائية فى المحيط الهادئ.

    وتعرف المقبرة باسم "نقطة نيمو"، وهي النقطة التي لا يمكن الوصول إليها، فهى على بعد 1600 ميل من أى نقطة من الأرض، حسبما نشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

    وتحتوى المقبرة على ما لا يقل عن 260 مركبة معظمها روسية، استخدمت للمرة الأولى عام 1971، وتكمن أهميتها فى أنها خلصت الأرض من  الكثير من البقايا الفضائية المدارية الخطيرة.

    وكتب عالم الفلك الدكتور ديفيد ويتهوس فى مقال رأي، أن هذه المقبرة المائية تساعد وكالات الفضاء على تجنب حوادث خطيرة، فعندما تحترق الأقمار الصناعية الصغيرة، تبقى منها أجزاء كبيرة ولا تحترق، ويمكنها أن تصل إلى هذه النقطة على سطح الأرض.

    ولتجنب تحطم المركبات الفضائية فوق منطقة مأهولة بالسكان، تسقط بالقرب من نقطة لا يمكن الوصول إليها، إذ تقع المقبرة فى جنوب المحيط الهادئ، بين أستراليا ونيوزيلندا وأمريكا الجنوبية.

    انظر أيضا:

    "ناسا" تكشف السبب الحقيقي وراء ظاهرة "النينو"
    "ناسا" تكتشف على المريخ "المفتاح" لمنشأ الحياة على الأرض
    خبراء ناسا يحاولون منع ثوران بركان يلوستون "قاتل كوكب الأرض"
    الكلمات الدلالية:
    نقطة نيمو, المحيط الهادي, مركبات فضاء جديدة, وكالة ناسا, مقبرة, نتائج, اكتشافات, اكتشاف علمي, ناسا, علماء الفضاء, المحيط الهادي, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik