03:48 GMT31 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت شركة التكنولوجيا الحيوية الأسترالية "إينا ريسبيرتس" أن بخاخ الأنف الذي تطوره لتحسين جهاز المناعة البشري لمحاربة نزلات البرد والإنفلونزا قلل بشكل كبير من نمو فيروس كورونا بعد دراسة حديثة أجريت على الحيوانات.

    أظهرت دراسة أجريت على القوارض أن المنتج الذي يطلق عليه اسم "INNA-051"، الذي يمكن استخدامه كمكمل للقاحات، خفض مستويات الفيروس المسبب لـ"كوفيد 19" بنسبة تصل إلى 96٪. وقادت الدراسة وكالة الصحة العامة البريطانية الحكومية.

    قالت شركة إينا ريسبيرتس "Ena Respiratory": إنها ستكون جاهزة لاختبار "INNA-051" في التجارب البشرية في أقل من أربعة أشهر، رهنا بدراسات السمية الناجحة والموافقة التنظيمية.

    وجمعت الشركة 12 مليون دولار أسترالي (9 ملايين دولار أمريكي) لتطوير البخاخ، يشمل المستثمرون شركة رأس المال الاستثماري براندون كابيتال المحدودة، والحكومة الفيدرالية الأسترالية، وصناديق التقاعد، وعملاق التكنولوجيا الحيوية (CSL Ltd CSL.AX).

    تسعى العديد من الشركات في جميع أنحاء العالم لتطوير لقاح لفيروس كورونا، أبرمت أستراليا اتفاقيات مع بعض شركات الأدوية التي تستثمر المليارات لتأمين لقاحات محتملة لـ"كوفيد19"، الذي قتل أكثر من 992 ألف شخص في جميع أنحاء العالم.

    أبلغت أستراليا حتى الآن عن 875 حالة وفاة وما يزيد قليلاً عن 27 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا، وهو عدد أقل بكثير من الأرقام المبلغ عنها في البلدان المتقدمة الأخرى.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook