10:19 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    رحبت الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الخميس، بالإفراج عن اثنين من مواطنيها ورفات ثالث، كانوا محتجزين لدى جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) في اليمن.

    القاهرة - سبوتنيك. وأكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان أن واشنطن ترحب بقدوم اثنين من مواطنيها بعد إطلاق سراحهم، بعد احتجازهم في اليمن، مشيرا إلى "تعازيه لأسرة أمريكي ثالث مات خلال الاحتجاز، لكن تم استعادة رفاته".

    ووجه بومبيو الشكر لسلطان عمان هيثم بن طارق والملك السعودي سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان، وذلك للمساعدة في المفاوضات التي تمت من أجل إطلاق سراح الأمريكيين.

    وكشفت صحيفة أمريكية، أمس الأربعاء، عن صفقة بين الولايات المتحدة الأمريكية وجماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، تضمنت إفراج الجماعة عن رهينتين أمريكيتين ورفات آخر، مقابل السماح بعودة نحو 200 جريح من عناصرها ظلوا لأعوام عالقين في سلطنة عمان.

    وقالت الصحيفة نقلا عن كاش باتيل، نائب مساعد الرئيس [الأمريكي، إن "الصفقة ضمنت الحرية لساندرا لولي، العاملة الإنسانية الأمريكية التي احتجزها الحوثيون كرهينة لمدة ثلاث سنوات تقريبا، وميكائيل جيدادا، رجل الأعمال الأمريكي الذي احتجز لمدة عام تقريبا".

    وأضافت أن "الصفقة تضمنت إعادة رفات بلال فطين، وهو أميركي ثالث كان الحوثيون يحتجزونه".

    وذكرت أن المسؤولين الأمريكيين قدموا معلومات محدودة فقط عن الأميركيين الثلاثة، لكنهم قالوا إنهم كانوا يعملون بشكل عاجل لتأمين الصفقة لأن صحة السيدة لولي كانت في تدهور، مشيرة إلى "تضمن الصفقة إيصال مساعدات طبية لليمن".

    ووفقا للصحيفة، فإن "طائرة تابعة لسلاح الجو السلطاني العماني أقلت الرهينتين الأميركيتين ورفات الثالث من صنعاء، بعد ساعات من إعادة الطائرة ورحلة مرافقة أكثر من 200 من الموالين للحوثيين بعد سنوات عالقين في عمان".

    وأشارت إلى:

    "أن مسؤولين سعوديين أيدوا الاتفاق على مضض، وقالوا إنه سيسمح لعشرات المقاتلين الحوثيين المدربين على طائرات مسيرة وصواريخ متطورة بالعودة إلى منطقة القتال"، مضيفة بأن "باتيل قال إن الولايات المتحدة عملت على ضمان ألا تشكل عودة الحوثيين إلى اليمن خطرا كبيرا".

    وأفاد مصدر ملاحي لوكالة "سبوتنيك"، الأربعاء، بعودة أكثر من 250 جريحا من جماعة "أنصار الله" ومرافقا لهم إلى مطار صنعاء الدولي، على متن طائرتين عمانيتين.

    وأعلنت "أنصار الله" عبر وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تديرها الجماعة، مساء أمس أيضا، عودة 283 جريحا من عناصرها قادمين من سلطنة عمان الشقيقة بعد تلقيهم العلاج اللازم، مشيرة إلى مغادرة عدد آخر من الجرحى مطار صنعاء متوجهين إلى السلطنة للعلاج.

    ونقلت "سبأ" عن القيادي في الجماعة محمد على الحوثي، قوله إنه "سيتم رفع الحصار والحظر عن مطار صنعاء وتعود الحركة بصورة دائمة للمطار"، دون تفاصيل.

    انظر أيضا:

    اليمن.. القوات المشتركة: مقتل قياديين من الحوثيين أثناء محاولتهما تنفيذ هجوم في الحديدة
    استراتيجية تركيا في اليمن من وجهة نظر محلل سياسي
    وزير الخارجية اليمني يناقش مع الصليب الأحمر إجراءات إتمام عملية تبادل الأسرى
    وزير الخارجية اليمني يتهم "أنصار الله" بمواصلة عرقلة الجهود الأممية لتحقيق السلام
    الكلمات الدلالية:
    أمريكا, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook