12:28 GMT25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلنت شركة سامسونج عن الجيل التالي من شاشتها التفاعلية العاملة باللمس الخاصة بالتعاون والتواصل ضمن بيئات العمل والتعليم الشخصية وعن بُعد.

    وتعتقد سامسونج أن شاشتها التفاعلية الجديدة يمكنها سد الفجوة بين الطلاب في الفصل والطلاب الذين يدرسون في المنزل، وذلك بعد أن أصبح التعليم عن بُعد هو الوضع الطبيعي الجديد في جميع أنحاء العالم.

    وبحسب البوابة العربية للأخبار التقنية فإن شاشة العرض التفاعلية الجديدة بقياس 85 إنشًا من سامسونج تعد الأكبر في هذه السلسلة، وتنضم إلى عائلة منتجات 55 إنشًا و 65 إنشًا.

    وتم تصميم الشاشة التفاعلية لتقديم اتصال فعال، سواء بين المعلمين والطلاب أو المديرين والموظفين أو الشركات والعملاء.

    وتتميز السبورة بأنها سهلة الاستخدام، وبوضوحها البصري وبروتوكولات الأمان وخيارات نقاط اللمس التعاونية الموسعة.

    ولا تهدف الشاشة إلى ربط الجميع بشكل أفضل، بل السماح بحدوث التعاون أثناء وجود الطلاب بعيدين.

    وفي حين أن شاشة العرض التفاعلية هي مجرد نسخة أكبر من السبورات البيضاء الرقمية (Flip 2) الموجودة من سامسونج، فإن الحجم 85 إنشًا يعني أنها كبيرة مثل السبورة البيضاء الفعلية للمدرسة.

    وبالمقارنة مع النماذج السابقة بقياس 55 و 65 إنشًا، فقد أصبح بالإمكان لعدد أكبر من الطلاب استخدام اللوحة في وقت واحد.

    وتتخيل سامسونج الشاشة مثبتة بشكل أساسي في فصل دراسي حيث يمكن للطلاب استخدام شاشة اللمس بدقة 4K الداعمة لأربعة أقلام للكتابة والرسم.

    ولا تأتي هذه الشاشة مع بعض البرامج التعليمية التي تعلن عنها شركة سامسونج، لكن يمكنها حفظ المعلومات السرية والوثائق باستخدام نظام القفل المعزز المكون من ستة أرقام.

    ويمكن لكل معلم أو مدير أو أخصائي رعاية صحية حماية التقارير الحساسة وقفل الشاشة ومنع رؤية المحتوى المهم.

    وتدعم الشاشة ما يصل إلى 20 إصبعًا في وقت واحد، ويمكن إنجاز المزيد من خلال خيارات الاتصال المتنوعة لشاشة العرض التفاعلية، مثل(USB) و(HDMI) و (DP) و (NFC) وفتحة (OPS).

    وتتيح إمكانيات مشاركة الشاشة التعاون الأمثل، وتوفر رؤية تفاعلية للمحتوى ومشاركته من مجموعة متنوعة من الأجهزة.

    ومن الجدير بالذكر أنه لا يوجد سعر معلن للشاشة بعد، حيث تأتي شاشة (Flip 2) بقياس 65 إنشًا بسعر 2599 دولار، وتبدأ أسعار أجهزة تلفاز سامسونج بقياس 85 إنشًا من 1799 دولار، لذلك ربما لن تكلف الشاشة التفاعلية أكثر من ذلك بكثير.

    انظر أيضا:

    في اليوم العالمي لمحو الأمية... كورونا تثقل برامج التعليم المتعثرة
    البحرين ترجئ بدء العام الدراسي للتأكد من سلامة الكوادر التعليمية في ظل تفشي كورونا
    وزير التعليم المصري يكشف ماذا سيحدث إن توقفت الدراسة بسبب كورونا
    السيسي يصدر قرارات جديدة بشأن كورونا والتعليم
    الكلمات الدلالية:
    سامسونج, تحكم عن بعد, التعليم, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook