14:16 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 53
    تابعنا عبر

    قال وزير التربية والتعليم والتعليم المصري طارق شوقي إن الخطأ الموجود في أحد كتب التربية الدينية ليس في مناهجنا وإنما في مناهج دولة الإمارات.

    وبحسب بوابة أخبار اليوم الحكومية المصرية قال شوقي: "أود أن أحيط الجميع علما بأن الصورة المتداولة هي صورة من النسخة التجريبية لكتاب التربية الدينية المطور الخاص بدولة الإمارات الشقيقة عام 2016 وتم تدارك الأمر عندهم بعد ذلك".

    ولفت إلى أن الأطراف المتنازعة في اليمن قامت باستغلال الصورة القديمة لاتهام الطرف الآخر بالتسبب فى هذا الخطأ.

    ولذا شدد شوقي على أنه بناءً على هذا التوضيح، فلا شأن للمناهج المصرية بالخبر المتداول.

    وطالب الوزير المصري بعدم تداول أي خبر عن المناهج إلا بعد العودة لديوان وزارة التربية والتعليم المصرية، أو التأكد من الكتب المقررة في المدارس المصرية هذا العام.

    يذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت أخبارا عن وجود خطأ في أحد كتب التربية الدينية، وتحديدا في صفحة 67 في سورة التكوير، حيث تم كتابة الآية رقم 24 ناقصة، فمكتوب في الكتاب: "وما هو بضنين" رغم أن الآية من المفترض أن تكتب: "و ما هو على الغيب بضنين".

    انظر أيضا:

    مصر... وزير التعليم يحسم الجدل حول حقيقة إغلاق المدارس غدا بسبب الطقس
    وزير التعليم المصري يتحدث عن وقف الدراسة بسبب سوء الطقس
    وزير التعليم المصري يكشف ماذا سيحدث إن توقفت الدراسة بسبب كورونا
    "حجاب طالبة إعدادي" يثير جدلا واسعا في مصر... والمجلس القومي للمرأة يتدخل
    الكلمات الدلالية:
    نصوص القرآن, التربية الدينية, الإمارات, وزارة التربية والتعليم المصرية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook