22:19 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 02
    تابعنا عبر

    أعلن نائب قائد الأسطول الخامس الأمريكي، اليوم، خلال منتدى حوار المنامة، أن الولايات المتحدة حققت "احتواء صارما" على سلوك إيران البحري.

    الدوحة - سبوتنيك: أعلن نائب قائد الأسطول الخامس الأمريكي الأدميرال صمويل بابارو يوم الأحد خلال منتدى حوار المنامة، أن:

    "الولايات المتحدة حققت "احتواء صارما" على سلوك إيران البحري".

    وقال نائب الأدميرال: "نراقب ذلك بعناية، ندرك أنه كانت هناك تصريحات وتهديدات من إيران، ونزيد من حذرنا، ونراقب الممرات المائية. وجميع السفن التجارية".

    وأضاف: "عندما أطلقت مبادرة الأمن البحري، كان أحد جهودنا هو التواصل المكثف للغاية مع الشحن التجاري، وبالتالي الحفاظ على الوعي بأمن الشحن التجاري، لأننا لا نعرف متى قد ترتكب إيران استفزازا".

    وتابع  كلامه مشيرا إلى أن الأنشطة الإيرانية في البحر: "حذرة وحكيمة ومحترمة، تهدف إلى عدم المخاطرة بالحسابات الخاطئة غير الضرورية أو التصعيد في البحر".

    وأشار إلى أن الجانب الإيراني:" يتمتع باحترام مبادرة الأمن البحري ".

    الجدير بالذكر أن عاهل البحرين، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، كان قد استقبل في قصر الصافرية، الفريق بحري جيمس مالوي قائد القوات البحرية الأمريكية بالقيادة المركزية قائد الأسطول الخامس، بمناسبة انتهاء فترة عمله.

    وكما استقبله المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين، للمناسبة نفسها. وشدد خلال المؤتمر الصحافي، أن البحرية الأمريكية تراقب العمليات البحرية في خليج عمان والخليج العربي.

    وقال قائد الأسطول الخامس: "نراقب بعناية كافة التمارين التي تجريها إيران، و نحن على دراية ببعض الخطابات التي صدرت عن إيران في نهاية التدريبات"، مشيرا إلى تصريح رئيس الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي.

    وقال مالوي:

    "وحول التمرينات الإيرانية التي شملت القيام بهجوم افتراضي على حاملة طائرات أمريكية، قال مالوي: "إنهم يقومون بتمارين لاختبار قدراتهم، ويحاولون إرسال رسالة إلى شعبهم، وربما تخويف المنطقة".

    وأضاف: "لم أغير توجيهي لاستخدام القوة، لأنهم متهورون ولا يمكن التنبؤ بأفعلهم، ولذا علينا أن نكون بجاهزية متقدمة مع شركائنا في كل الاوقات".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook