18:23 GMT17 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    سحبت الحكومة الإسرائيلية التأمين الصحي والاجتماعي من 18 مقدسيا، في خطوة اعتبرها حقوقيون عقابا لهم على موقفهم من المواجهات الأخيرة بين إسرائيل والفلسطينيين.

    وبحسب "إندبندنت" ألغت الحكومة الإسرائيلية التأمين الصحي والاجتماعي لأكثر من 18 فلسطينياً مع عائلاتهم في القدس، معظمهم أسرى محررون، ويقودون الاحتجاجات الشعبية ضد الانتهاكات الإسرائيلية.

    ومع انها أرسلت رسميا ما يفيد إلغاء تأمينهم إلا أن مؤسسة التأمين الوطني الإسرائيلية تقول إنها تحقق في الأمر.

    من جانبه وصف قدوره فارس رئيس نادي الأسير الفلسطيني القرار بأنه محاولة إسرائيلية لتطويع وإسكات الشعب الفلسطيني في القدس، لافتا إلى أنه "يدل على فشل إسرائيل في مواجهة الوجود الفلسطيني في القدس".

    وطالب الحقوقي الفلسطيني المؤسسات الحقوقية الدولية إلى "التدخل الجاد لوضع حد لهذه التحولات العنصرية الخطيرة التي تستهدف الوجود الفلسطيني في القدس عبر منظومة من التشريعات العنصرية".

    كما يبدي زياد الحموري مدير مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية تخوفه من كون هذا القرار مقدمة لإبعاد هؤلاء الفلسطينيين عن القدس باستخدام قانون "الولاء لدولة لإسرائيل"، مشيرا إلى أنه وبذريعة نفس القانون تم إبعاد أربعة من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني من القدس وذلك منذ سنوات.

    انظر أيضا:

    إسرائيل تعتقل فنانا فلسطينيا بسبب غنائه للقدس والمقاومة.. فيديو
    بعد الإعلان عن أسلحة "غزة والقدس".. الحرس الثوري يكشف عن استراتيجية بلاده المستقبلية
    الطلبة العرب في جامعة حلب: "القدس أقرب من أي وقت مضى"
    نتنياهو لبلينكن: نرفض إعادة افتتاح قنصلية أمريكية للفلسطينيين بالقدس
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook