11:17 GMT24 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 03
    تابعنا عبر

    اعتدت الشرطة الإسرائيلية على طفل فلسطيني من مدينة القدس، بحجة رفعه علم بلاده على دراجته الهوائية.

    وبحسب شهود عيان لوكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، فإن عناصر من الشرطة الإسرائيلية اعتدت اليوم الأحد على الطفل الفلسطيني جواد عباسي 15 عاما، في حي رأس العامود ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.

    وأفاد شهود العيان أن الشرطة عللت اعتداءها بأنه رفع العلم الفلسطيني على دراجته الهوائية أمامهم.

    وأكدوا أن ثلاثة منهم لاحقوا الطفل جواد بسيارتهم، أثناء استقلاله دراجته الهوائية قرب مفترق حي رأس العامود، ودعسوه.

    وأوضح الشهود أن الطفل الفلسطيني جواد عباسي أصيب بجروح في ساقه، وتم احتجازه من قبل قوات الشرطة الإسرائيلية.

    جدير بالذكر أن الاعتداءات الإسرائيلية بحق المقدسيين لم تتوقف حتى عقب وقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية والجيش الإسرائيلي، 

    فقد اندلعت الأربعاء الماضي مواجهات بين شبان فلسطينيين وشرطة الاحتلال الإسرائيلية في محيط باب العامود في مدينة القدس، أصيب على إثرها شاب فلسطيني، حينما اعتدت الشرطة على عدد من الشبان ومنعتهم من الجلوس على مدرّج باب العامود في القدس.

    واقتحم 58 مستوطنا باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، قبل أن يغادروه من باب السلسلة.

    وقمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المشاركين في وقفة تضامنية منددة بمحاولات تهجير أهالي حي بطن الهوى في سلوان في القدس المحتلة؛ واعتدت عليهم بالضرب، ونفذت اعتقالات بحق قاصرين وسط اعتداءات بالضرب على الوجه باليدين وأعقاب البنادق.

    انظر أيضا:

    "سيف القدس" اسم لعشرات المواليد في غزة
    قائد "قوة القدس" الإيرانية يكشف عن مخططات المقاومة الفلسطينية للفترة المقبلة وينصح الإسرائيليين
    إسرائيل تقمع وقفة تضامنية مع أهالي "الشيخ جراح" في القدس المحتلة
    الأزهر: القدس ليست مجرد أرض محتلة بل قضية عقيدة إسلامية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook