22:21 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    نفت وزارة الداخلية التونسية ما تم تداوله من أنباء تفيد بوفاة شاب، داخل أحد مراكز الأمن التابعة لها.

    وبحسب تصريحات نقلها موقع قناة "نسمة" التونسي، أكد  خالد الحيوني، المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية، عدم صحة ما تردد بشأن وفاة شاب من سيدي حسن في العاصمة التونسية، داخل أحد مراكز الأمن.

    وعما حدث على وجه الدقة أشار الحيوني إلى أن إحدى الدوريات الشرطية، وأثناء قيامها بحملة تفتيش، اشتبهت في شاب، لاذ بالفرار حينما شعر بالدورية.

    وتابع أن الدورية بعد ذلك تعرضت "للاعتداء من قبل  عدد من شباب الجهة، ولم تتمكن من القبض على الشخص الذي تحصن بالفرار".

    ويؤكد المتحدث الرسمي أن ما حدث بعد ذلك أن تلقت الشرطة بلاغا يفيد بوصول شاب متوفى إلى أحد المستشفيات، لافتا إلى أنهم أعلموا النيابة العامة، وأن التحقيق جار في الواقعة.

    وكانت ضاحية سيدي حسن بالعاصمة التونسية قد شهدت صدامات بين الأمن ومجموعة من الشباب حاولوا اقتحام مركز للأمن الوطني، على خلفية ما قالوا إنه مقتل شاب بعد توقيفه داخل مركز الأمن.

    وبحسب موقع "موزاييك" فإن الشرطة التونسية أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع من اجل تفريق المحتجين.

    انظر أيضا:

    جدل واسع في تونس بشأن إقالة المشيشي لرئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد
    بعد لقاء بين المشيشي والسفير الأمريكي... تونس تتلقى هدية بـ500 مليون دولار
    اتحاد الشغل التونسي يحذر الحكومة من "انفجارات اجتماعية كبرى"
    رد حاسم من وزير الصحة التونسي على طلب جمهور الترجي حضور مباراة الأهلي المصري
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook