21:01 GMT28 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أوصت الأمم المتحدة موظفيها في لبنان بتأمين مواد غذائية وبنزين لسياراتهم يكفيهم لمدة أسبوعين على الأقل.

    وفي خطاب نشره موقع إم تي في اللبناني، أوصى نظام إدارة الأمن التابع للأمم المتحدة موظفي مكاتبها في لبنان بتوفير احتياجاتهم من الغذاء والبنزين لمدة أسبوعين على الأقل.

    وطالب الخطاب موظفي الأمم المتحدة في لبنان بأخذ الحيطة والحذر أثناء وجودهم في طوابير الحصول على تلك الاحتياجات، تحسبا لأعمال عنف متوقعة.

    وأهاب بضرورة قيام الموظفين بتوفير احتياجاتهم من الدواء خاصة ما يتعلق بأصحاب الأمراض المزمنة لما يكفي لمدة شهرين.

    وعلل الخطاب هذه التوصيات بما قال إنها أزمة معيشية، وشح البنزين والأغذية والأدوية وخاصة حليب الأطفال.

    يشار إلى أن لبنان يعيش أزمة سياسية انعكست على الواقع الاقتصادي للبلاد، حيث هبطت الليرة اللبنانية لأدنى مستوى لها أمام الدولار، مما كان له انعكاس على قدرة المؤسسات المالية اللبنانية على تقديم الدعم اللازم للمواد الأساسية، ما أثر عليها كالغذاء والدواء.

    ومؤخرا أدت أزمة دعم المحروقات إلى توقف مولدات الكهرباء في أنحاء عدة بالبلاد، ما تسبب في انقطاعها لفترات طويلة، وكذلك انقطاع خدمات الإنترنت وغيرها.

    ويعول اللبنانيون للخروج من تلك الأزمات على فكرة تشكيل الحكومة التي تشهد ولادة متعثرة بعدما تم تسمية رئيسها سعد الحريري منذ شهور، لكن خلافا بينه وبين الرئيس ميشال عون يعطل هذه الولادة.

    انظر أيضا:

    مسؤول في الصحة اللبنانية: لن يكون هناك أزمة دواء في لبنان بدءا من اليوم
    بعد تدخل الرئيس... هل ينقذ القرض الاستثنائي لبنان من أزمة الكهرباء؟
    بيتزا هت تغلق كل فروعها في لبنان بسبب الأزمة الاقتصادية
    نصر الله يرفض إجراء انتخابات نيابية مبكرة في لبنان ويقدم علاجا للأزمة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook