21:29 GMT26 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت قناة "المسيرة" التلفزيونية التابعة لجماعة "أنصار الله" اليمنية (الحوثيين)، إن طائرات التحالف شنت 13 ضربة جوية مساء أمس السبت.

    وبحسب تصريحات لـ"رويترز" أكدت مصادر يمنية اشتداد حدة الاشتباكات مساء أمس السبت بين الطرفين المتحاربين في اليمن في محافظة مأرب.

    وقالت المصادر إن القتال ظل مشتعلا حتى الساعات الأولى من الصباح، "هذه أعنف اشتباكات منذ أسابيع".

    وأوضحت المصادر الموالية للحكومة اليمنية أن عشرات المقاتلين من الجانبين سقطوا قتلى في الاشتباكات بعد أن شن "الحوثيون" هجوما جديدا قوبل بضربات جوية مكثفة من التحالف.

    وتعد مدينة مأرب الغنية بالغاز آخر معقل للحكومة المعترف بها في شمال البلاد، بينما تحاول جماعة "أنصار الله" المتحالفة مع إيران انتزاع السيطرة على مأرب في هجوم وصفته واشنطن بأنه أخطر تهديد للجهود الرامية لإرساء هدنة.

    وكانت المعارك قد هدأت مع تصاعد الجهود الدبلوماسية في الأسابيع الأخيرة، خاصة مع سعى الأمم المتحدة وأمريكا إلى التوصل لاتفاق سلام.

    وتستضيف مأرب حوالي مليون نازح من مناطق أخرى في اليمن، وقد شهد الصراع على الفوز بها بين جماعة "أنصار الله" والتحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية سقوط مئات القتلى في أوقات متفرقة.

    ويعمل الطرفان المتحاربان على التوصل إلى الشروط التي يمكن من خلالها تنفيذ مسعى تقوده الأمم المتحدة لرفع القيود المفروضة على الموانئ الخاضعة لسيطرة "الحوثيين" ومطار صنعاء لتخفيف الأزمة الإنسانية المتردية والتوصل إلى وقف لإطلاق النار لإحياء المفاوضات السياسية التي جرى آخر فصولها في أواخر 2018.

    ويصر "أنصار الله"، الذين سيعزز استيلاؤهم على مأرب وضعهم في أي محادثات مستقبلا، على رفع الحصار قبل أي محادثات لإرساء هدنة. ويريد التحالف التوصل إلى تسوية في الوقت نفسه.

    وكان التحالف العسكري قد تدخل في اليمن في مارس/ آذار 2015 بعد أن أخرج "أنصار الله" الحكومة المدعومة من السعودية من العاصمة صنعاء.

    انظر أيضا:

    الرئيس اليمني يغادر السعودية إلى الولايات المتحدة في رحلة علاجية
    اليمن... تدشين أولى رحلات شركة طيران مصرية خاصة إلى عدن
    هل بات السلام قريبا بعد اعتراف واشنطن بشرعية "أنصار الله" في اليمن؟
    "أنصار الله": مقتل عسكريين يمنيين وسعوديين في هجوم بـ10 طائرات على مركز تدريبي في حضرموت
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook