02:32 GMT31 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أصيبت امرأة بلجيكية تبلغ من العمر 90 عاما بنوعين مختلفين من فيروس كورونا في الوقت نفسه، وهو ما يُعتقد أنه أول حالة موثقة من نوعها.

    وبحسب "رويترز"، فإن بيانا صدر اليوم الأحد، عن المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية "إي سي سي إم آي دي" الذي ينعقد في العاصمة البلجيكية بروكسل في الفترة من  9-12 يوليو / تموز الجاري، أكد إمكانية التقاط نوعين مختلفين من فيروسات كورونا المختلفة، ضاربا المثل بامرأة بلجيكية، توفيت في مارس/ آذار الماضي.

    ولفت البيان إلى أن الأطباء يعتقدون أنها كانت أول حالة موثقة من نوعها، على الرغم من ندرة حدوث إصابات مزدوجة مماثلة.

    وأوضح أن المرأة أصبحت مريضة بنوعين من الفيروس هما، ألفا، وبيتا، وهما فيروسان مختلفان أحدهما تم اكتشافه في بريطانيا والآخر في جنوب أفريقيا، حيث أكد أطباؤها أنها ربما أصيبت بالعدوى من شخصين مختلفين

    وقالت الإذاعة العامة البلجيكية الناطقة بالهولندية "في آر تي" إن المرأة، التي عولجت في مستشفى في آلست بالقرب من بروكسل، لم يتم تطعيمها.

    وقالت عالمة الأحياء الجزيئية آن فانكيربيرغن من مستشفى "أولف" في آلست: "كلا المتغيرين كانا يتم تداولهما في مارس في بلجيكا".

    وقالت: "لذلك من المحتمل أن تكون هذه المرأة مصابة بشخصين مختلفين بنوعين مختلفين من الفيروس. للأسف، لا نعرف كيف حدثت هذه العدوى".

    حذرت المفوضية الأوروبية، المسؤولة التنفيذية في الاتحاد الأوروبي، من أنها تتوقع أن يصبح نوع دلتا الشديد العدوى من فيروس كورونا سائدًا في أوروبا هذا الصيف، مستشهدة بتقديرات من وكالة الوقاية من الأمراض في الاتحاد الأوروبي.

    يشار إلى أن بلجيكا واجهت مثل الكثير من دول الاتحاد الأوروبي، مشاكل في وجود اللقاح في وقت مبكر من عام 2021، وبدأ برنامج التطعيم الخاص بها ببطء، على الرغم من أن الاتحاد الأوروبي قد قدم الآن لقاحات لتغطية 70% من السكان.

    انظر أيضا:

    بلجيكا ترفع تدريجيا قيود فيروس كورونا ابتداء من يونيو
    والد رئيس وزراء بلجيكا يتلقى غرامة والسبب "كورونا"
    بلجيكا تغلق حدودها مع بريطانيا بسبب "طفرة كورونا"
    بلجيكا تعلن فرض عدد من التدابير الصارمة لمواجهة وباء فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook