15:27 GMT29 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    لم يعد ملايين النيجيريين، الذين كانوا يكسبون مالا يكفيهم وذويهم، قادرين الآن على إطعام أنفسهم أو عائلاتهم، خاصة مع انتشار وباء كورونا.

    وبحسب رويترز، أكد البنك الدولي أن بين 18% من العائلات النيجيرية شخص بالغ واحد على الأقل لا يأكل ليوم كامل في وقت ما، مقارنة مع 6% قبل الجائحة.

    وبينما توقعت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) ارتفاع تكاليف استيراد المواد الغذائية في جميع أنحاء العالم إلى معدلات قياسية هذه السنة، فإن التضخم في نيجيريا بلغ قرب أعلى مستوى له على الإطلاق، فيما تمثل أسعار الغذاء نحو 70% من الزيادة.

    وقدر البنك الدولي أن صدمات الأسعار في 2020 دفعت سبعة ملايين نيجيري إلى دائرة الفقر بزيادة 10% تقريبا.

    وقال ماركو هيرنانديز، كبير اقتصاديٍ البنك الدولي في نيجيريا، إن ضعف النايرا والقيود التجارية وإغلاق الحدود البرية التي تستهدف التهريب رفعت الأسعار أيضا.

    وبالتوازي مع التضخم المتسارع فإن الاقتصاد النيجيري يعاني معاناة شديدة، ما تسبب في تزايد معدلات البطالة، وارتفاع بعض الحوادث التي أدت لانعدام الأمن في المناطق الزراعية.

    وبعد انتشار وباء كورونا ارتفعت أسعار بعض السلع الغذائية الرئيسية مثل البيض والبصل وزيت النخيل نحو 30% أو أكثر.

    انظر أيضا:

    نيجيريا... مسلحون يختطفون 140 طالبا في مدرسة ثانوية
    أمريكا والاتحاد الأوروبي يدينان حظر "تويتر" داخل نيجيريا
    تجمع دول الساحل والصحراء يرحب بإطلاق أنبوب غاز بين نيجيريا والمغرب
    بخاري: تهديد "بوكو حرام" الإرهابي في نيجيريا ينبع من عدم الاستقرار في ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook