03:25 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    انتقد راهول غاندي، زعيم حزب "المؤتمر" الذي يمثل المعارضة في الهند، موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

    وحسب تصريحات نقلتها "رويترز"، فإن انتقاد غاندي جاء اليوم الجمعة بسبب منع "تويتر" تغريدة له عن اغتصاب وقتل طفلة تبلغ من العمر تسع سنوات.

    وقال زعيم حزب المؤتمر الهندي عن "تويتر": "إن المنصة تلعب سياسة حزبية".

    وقد تم إغلاق حساب غاندي ، الذي يضم 19.5 مليون متابع، بعد أن نشر صورة لنفسه مع والدي فتاة يُزعم أنها تعرضت للاغتصاب والقتل في نيودلهي في الأول من أغسطس/ آب الجاري.

    ويحظر القانون الهندي الكشف عن هوية ضحايا الاعتداء الجنسي، في حين أصدرت اللجنة الوطنية لحماية حقوق الطفل إشعارًا لتويتر تطلب إزالته.

    لكن غاندي أوضح في مقطع فيديو نُشر للصحفيين أنه بإغلاقه، يتدخل "تويتر" في السياسة ويلعب لصالح حكومة مودي، والتي تعارض غاندي بشدة.

    وقال: "هذا هجوم على الهيكل الديمقراطي للبلاد، من الواضح الآن أن تويتر ليس في الواقع منصة محايدة وموضوعية، إنه يستمع إلى ما تقوله الحكومة اليوم".

    من جانبه أكد متحدث باسم "تويتر" في رسالة بالبريد الإلكتروني أن قواعد المنصة "تطبق بحكمة وحيادية".

    وقال: "لقد اتخذنا إجراءات استباقية بشأن عدة مئات من التغريدات التي نشرت صورة تنتهك قواعدنا، وقد نواصل القيام بذلك بما يتماشى مع مجموعة خيارات الإنفاذ لدينا"، مؤكدا: "هدفنا دائمًا هو حماية خصوصية الأفراد وسلامتهم".

    واحتجزت الشرطة أربعة أشخاص بعد الهجوم الذي أثار موجة من الغضب والاحتجاجات على نطاق واسع في العاصمة باعتبارها أحدث حالة عنف ضد المرأة في البلاد.

    يشار إلى أن "تويتر" يحاول معالجة المخاوف التي أثارتها حكومة رئيس الوزراء ناريندرا مودي بشأن قضايا الامتثال.

    انظر أيضا:

    وكالة: نيجيريا في طريقها لرفع الحظر عن تويتر
    "تويتر" يستعين بتقنيات من غوغل وأبل لتسهيل فتح الحسابات
    تويتر بدأت باختبار زر للإعجاب و"عدم الإعجاب" للتغريدات
    تويتر تطلق مسابقة للهاكرز جوائزها آلاف الدولارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook