18:02 GMT20 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مجلس الأمن الدولي باستخدام المتاح من الوسائل لمكافحة التهديد الإرهابي العالمي في أفغانستان... حسب تعبيره.

    ووفقا لـ"رويترز" فقد تحدث غوتيريش أمام مجلس الأمن، اليوم الإثنين، عن "تقارير مروعة عن انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في جميع أنحاء أفغانستان".

    وقال إن أكثر المتأثرين بتلك الانتهاكات هم النساء والفتيات بشكل خاص، مؤكدا على شرورة أن يضطع مجلس الأمن بدوره في "استخدام جميع الوسائل المتاحة لمكافحة التهديد الإرهابي العالمي في أفغانستان" على حد قوله.

    وقال للمجلس المؤلف من 15 عضوا "نتلقى تقارير تقشعر لها الأبدان عن القيود الصارمة المفروضة على حقوق الإنسان في جميع أنحاء البلاد".

    وعبر الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقه، قائلا: "إنني قلق بشكل خاص من روايات الانتهاكات المتزايدة لحقوق الإنسان ضد النساء والفتيات في أفغانستان"، وقال "لا يمكننا ولا يجب أن نتخلى عن شعب أفغانستان".

    يشار إلى أن غوتيريش، كان قد أكد الجمعة الماضية، أن الوضع في أفغانستان خرج عن نطاق السيطرة، داعيا حركة طالبان (المحظورة في روسيا) وقف هجومها فورا.
    وقال في مؤتمر صحفي: إن الأزمة في أفغانستان بمثابة "مأساة لا تصدق لشعب طالت معاناته، الوضع في أفغانستان خرج عن نطاق السيطرة".

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: أفغانستان لا تزال من البلدان الرائدة في إنتاج المخدرات
    بلينكين يناقش مع الأمين العام للأمم المتحد أفغانستان وإثيوبيا وميانمار
    الأمم المتحدة: لم نرصد حتى الآن تدفقا كبيرا للاجئين من أفغانستان إلى دول الجوار
    الأمم المتحدة تحث جيران أفغانستان على إبقاء الحدود مفتوحة وسط تفاقم الأزمة
    الكلمات الدلالية:
    حركة طالبان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook