20:37 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    اندفع عشرة ثيران في شوارع فيلاسيكا دي لا ساجرا، اليوم الأحد، بحثًا عن مئات العدائين، حيث أقيم أول مهرجان لعدو الثيران في إسبانيا منذ بداية وباء فيروس كورونا.

    وحسب "رويترز"، فإن السلطات ونظرا للقيود الصحية، سمحت لما يصل إلى 900 عداء بالركض أمام الثيران كل يوم خلال المهرجان الذي يقام بين الـ5  والـ12 من سبتمبر/ أيلول الجاري، بينما اقتصر الحشد على 1300 شخص في كل سباق.

    من جهته قال فرناندو دومينجيز(45 عاما)، عامل سوق من مدريد: "كنا متحمسين للغاية، كان هناك الكثير من الضوابط، إذا احترم الناس القيود، فيمكننا القيام بذلك في جميع أنحاء إسبانيا".

    ولم يصب أحد بأذى خلال الجولة الأولى، في هذه القرية التي يبلغ عدد سكانها 1700 نسمة والتي تبعد 65 كيلومترًا (41 ميلاً) جنوب مدريد.

    وكان استطلاع للرأي أجرته شركة المسح إلكتومانيا عام 2020، قد أكد أن 47% من الإسبان أيدوا حظر مصارعة الثيران بينما عارض الحظر 18.6% و37% عارضوا مصارعة الثيران لكنهم لم يرغبوا في حظرها.

    وتقام مهرجانات المصارعة والسباق في القرى والبلدات في جميع أنحاء إسبانيا، لكن تم حظرها العام الماضي حيث فرضت السلطات قيودًا صحية صارمة.

    وقد ازدادت المعارضة لهم في السنوات الأخيرة، حيث لا يزال المجتمع الإسباني منقسمًا حول القضية المثيرة للجدل المتمثلة في استخدام الثيران في الرياضة.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    تشارليز ثيرون تخضع لعمليات جراحية بعد تأديتها مشاهد عنف في فيلم جديد
    فنزويلا... اللجوء إلى الثيران بسبب نقص الوقود
    إصابة 6 أشخاص في آخر أيام مهرجان الثيران الإسباني
    إطلاق اسم "إس – 400" على أحد ثيران الأضاحي في تركيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook