05:29 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكدت وزارة الدفاع البريطانية خطأ تصريحات وزيرها، جيمس هيبي، عن وجود حالات انتحار في صفوف قدامى الحرب البريطانيين بسبب الانسحاب من أفغانستان.

    وحسب "رويترز" قالت وزارة الدفاع البريطانية إن وزيرها "جيمس هيبي أخطأ في الكلام، وليس لدينا حالات انتحار مؤكدة بين قدامى المحاربين البريطانيين بسبب الانسحاب".

    وكان هيبي قد أكد اليوم الاثنين لشبكة سكاي نيوز أن "بعض الجنود قد انتحروا في الأسبوع الماضي بسبب مشاعرهم بشأن ما يحدث في أفغانستان"، لافتا إلى أن بريطانيا تحقق فيما إذا كان بعض قدامى المحاربين في الحرب الأفغانية قد انتحروا أم لا، لأنهم أصابهم الدمار جراء الانسحاب الفوضوي للقوات التي تقودها الولايات المتحدة من البلاد.

    وقال، إن الإذلال الناجم عن سيطرة طالبان الخاطفة على أفغانستان بعد حرب استمرت 20 عامًا أودت بحياة مئات الآلاف من الأرواح وما لا يقل عن تريليون دولار قد أزعج قدامى المحاربين في الحرب.

    لكن هيبي تراجع في وقت لاحق عن التعليق، وقال لـ"بي بي سي" إن ملاحظته كانت غير دقيقة.

    يشار إلى أن  بريطانيا فقدت 457 من أفراد قواتها المسلحة في أفغانستان، أو 13% من عدد القتلى في التحالف العسكري الدولي البالغ عددهم 3500 منذ عام 2001.

    وتخشى بريطانيا من عودة "طالبان" (الحركة المحظورة في روسيا)، والفراغ الذي خلفه الانسحاب الفوضوي للغرب، باعتباره سيسمح لمقاتلي "القاعدة" بالحصول على موطئ قدم في أفغانستان بعد 20 عاما من هجمات 11 سبتمبر/ أيلول 2001 على الولايات المتحدة.

    ** تابع المزيد من أخبار أفغانستان اليوم على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    بريطانيا: لن نعترف بحكومة طالبان لكننا نتعامل مع الواقع الجديد
    ماذا قال ممثلو أمريكا وفرنسا وبريطانيا في مجلس الأمن عن طالبان
    بريطانيا: نحتاج روسيا والصين لممارسة تأثير معتدل على طالبان
    بريطانيا تدعو طالبان لاحترام حقوق الإنسان والسماح بدخول المساعدات... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أفغانستان اليوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook