01:25 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تواصلت المظاهرات المناهضة لقرار الإلزام بالشهادة الصحية الخاصة بلقاحات كورونا، في أنحاء متفرقة من فرنسا، وذلك للأسبوع التاسع على التوالي.

    ووفقا لفرانس 24 فقد شارك ما لا يقل عن 120 ألفا في تلك الاحتجاجات، منهم عاملون في القطاع الصحي.

    وحسب نص قرار السلطات الفرنسية فإنه سيدخل حيز التنفيذ الأربعاء المقبل، وهو ما سيقتضي منع العاملين الصحيين من مزاولة المهنة.

    وقالت وزارة الداخلية الفرنسية إن المتظاهرين بدأوا في التجمع عند الساعة 18,00 بالتوقيت المحلي، راصدة حضور قرابة 121 ألف متظاهر، في عدة مدن بينها العاصمة باريس، حيث حضر فيها 19 ألفا.

    وقالت الوزارة الفرنسية إن هذا العدد أقل من عدد المتظاهرين قبل أسبوعين، حيث كانوا قرابة 165 ألفا، ثم تناقص العدد بداية من السبت الماضي حيث وصل إلى 140 ألفا.

    وقالت الوزارة إنه تم توقيف قرابة 96 شخصا على الأقل، بعد صدامات مع قوات الشرطة الفرنسية.

    جدير بالذكر أنه واعتبارا من 21 تموز/يوليو الماضي فقد قررت السلطات الفرنسية أن تكون التصاريح الصحية إلزامية لدخول أماكن تفوق سعتها الاستيعابية 50 شخصا، ثم تم ضم المستشفيات إلى القرار.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    فرنسا تخسر الحرب خلال أيام... مقارنة بين الجيشين الروسي والفرنسي
    مسؤول جزائري: مشاورات مع تونس وفرنسا وإسبانيا لتسليم عناصر الماك ورشاد
    صحيفة: فرنسا ستلاحق ميقاتي بشأن تطبيق الاصلاحات
    تقرير عسكري يكشف نتائج "غير متوقعة" في حال نشوب الحرب بين روسيا وفرنسا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook