14:20 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرحت القوات الجوية النيجيرية، اليوم الخميس، إنها ربما قتلت وأصابت مدنيين أثناء مطاردتها لمسلحين إسلاميين مشتبه بهم في شمال شرقي البلاد.

    وحسب ما نقلته "رويترز" عن السلطات المحلية فإن الحادث أسفر عن مقتل تسعة أشخاص، بالرغم من أن القوات الجوية أنكرت في البداية ضلوعها في الحادث.

    وقال العميد الجوي إدوارد جابكويت إن طائرة مقاتلة ردت على معلومات استخباراتية بشأن تحركات مشبوهة لمسلحين مشتبه بهم من بوكو حرام، يوم الأربعاء وأطلقت "بعض الطلقات الاستقصائية".

    وقال في بيان "لسوء الحظ، زعمت التقارير التي وصلت إلى مقر قيادة القوات الجوية النيجيرية أن بعض المدنيين قتلوا بالخطأ بينما أصيب آخرون، مؤكدا أنه لذلك تم تشكيل لجنة للتحقيق الشامل في ملابسات الحادث ".

    وقالت وكالة الدولة لإدارة الطوارئ في ولاية يوبي إن 23 آخرين من قرية بواري، بينهم خمسة أطفال، أصيبوا أمس الأربعاء.

    وتقاتل القوات المسلحة النيجيرية مجموعتين إسلاميتين في الشمال الشرقي، وهما بوكو حرام، وولاية غرب إفريقيا التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، في صراع أسفر عن مقتل 350 ألف شخص وجعل الملايين يعتمدون على المساعدات، حتى الآن.

    وقالت وكالة الاستجابة للطوارئ إنه تم توزيع طرود غذائية ونقود على الأقارب والناجين في القرية وأن السلطات حاولت إخماد الذعر بين السكان.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    نيجيريا توافق على لقاح "سينوفارم" وكوفاكس يخصص لها أكثر من 7 مليون جرعة منه
    مقتل 14 شخصا على الأقل بهجوم مسلح استهدف قرية شمالي نيجيريا
    مقتل 22 شخصا في هجوم استهدف قافلة حجاج مسلمين في نيجيريا
    نيجيريا... مقتل 7 بينهم ضابط شرطة على يد مسلحين في موقع لمشروع غاز
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook