06:58 GMT16 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 08
    تابعنا عبر

    اعتبر البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي أن دخول المازوت الإيراني بالطريقة التي دخل بها هو انتقاص من السيادة اللبنانية.

    وحسب تصريحات نقلها موقع النشرة اللبناني، قال الراعي: "دخول صهاريح المازوت تحت سلطة الجيش السوري وحزب الله يعتبر انتقاص من السيادة اللبنانية".

    تصريحات الراعي جاءت عقب لقاء له مع الرئيس ميشال عون، في قصر بعبدا اليوم الجمعة.

    وطالب البطريرك الماروني السياسيين في لبنان بعدم التدخل في شؤوون الحكومة الجديدة.

    وقال: "فصل السلطات أساسي كما أن فصل الدين عن الدولة أمرٌ هام جداً"، مناشدا السياسيين عدم التدخل في شؤون حكومة ميقاتي.

    كما أكد البطريرك الماروني على ضرورة ألا يتدخل رجال الدين كذلك في الدولة، ولا في التعيينات، متمنيا أن تصل الدولة اللبنانية إلى فرض هيبتها وفرض الأمن وحماية المواطنين.

    وعن محادثاته مع الرئيس اللبناني ميشال عون قال الراعي: "تحدثت مع رئيس الجمهورية في الأمور المعيشية للمواطنين وتبادلنا الهموم، ولكن طالما لدينا حكومة بأشخاص ممتازين فلا خوف على لبنان".

    وفيما أكد الراعي أن "الحكومة تعطي بصيص أمل للبنانيين في ظل المعاناة"، فقد دعا وسائل الإعلام إلى نشر الإيجابية وعدم التركيز فقط على السلبيات، حسب تعبيره.

    يشار إلى أن لبنان قد شهد في الـ10 من سبتمبر/ أيلول الجاري، ميلاد حكومة جديدة، برئاسة نجيب ميقاتي، وذلك بعد ما يزيد عن عام في ظل حكومة تصريف أعمال يرأسها حسان دياب عقب تقديم استقالتها بسبب انفجار مرفأ بيروت.

    ويعيش لبنان أزمات اقتصادية كبيرة في مختلف قطاعاته، على وقع انهيار غير مسبوق لعملته المحلية، تسبب في شح المواد الأساسية، من وقود وكهرباء وغيرها.

    ** تابع المزيد من أخبار لبنان  على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    وزير خارجية إيران يزور لبنان خلال أيام ضمن جولة تشمل بيروت ودمشق
    قافلة مازوت إيرانية خامسة تتجه إلى لبنان
    تحذير من "كهرباء لبنان": البلاد ستصبح في ظلام دامس قريبا
    لبنان يؤكد رغبته في استئناف التفاوض غير المباشر مع إسرائيل حول ترسيم الحدود البحرية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار لبنان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook