03:11 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طالب حزب "فوكس" اليميني الإسباني بوضع مدينتي سبتة ومليلة تحت حماية حلف شمال الأطلسي "الناتو".

    وحسب ما نقله موقع هسبريس المغربي، فإن الحزب برر مطالبته بأنها ضرورية لـ "محاولة تأمين المدينتين من أي هجوم أو غزو مغربي محتمل"، على حد قوله.

    ووفقا لما نقله الموقع المغربي فإن الحزب الإسباني سيقدم المقترح إلى الكونغرس في بلاده، من أجل إقراره، ومطالبة الناتو بفرض حمايته على المدينتين، قائلا: "هذه المبادرة ستضمن الحماية التامة للمدينتين من الاعتداءات الخارجية، نظرا إلى المزايا الإيجابية التي يتيحها نظام الدفاع الجماعي الذي يشكله الناتو".

    وعزا الحزب دوافعه إلى رغبته "في ضمان الوحدة الإيبيرية، والحد من ضغط الهجرة غير النظامية"، قائلا إن أكثر من 2000 مهاجر سري حاولوا دخول أراضي مدينة مليلية وحدها في غضون ثلاثة أشهر".

    وبرر الحزب كذلك موقفه مستندا إلى أزمة الأطفال القاصرين المهاجرين، قائلا: "تفاقم هذه الآفة يهدد الأمن الاجتماعي للمواطنين الإسبان"، مطالبا بالتعامل "بحزم مع تلك المعضلة من طرف الجيش والأمن الإسبانيين".

    يشار إلى أن حزب "فوكس" يتم تصنيفه على أنه حزب يميني متطرف، ويشغل في مجلس النواب الإسباني 52 مقعدا، وكسائر الأحزاب اليمينية في اوربا فإنه يتبنى خطابا سياسيا شعبويا إزاء قضايا الدين والهجرة.

    وكانت أزمة دبلوماسية قد نشبت بين المغرب وأسبانيا، على وقع استضافة الأخيرة لزعيم جبهة البوليساريو، ترتب عليها إجراءات متبادلة بسحب السفراء، ثم محاولات مغربية لترك الحدود بلا ضبط كما كان في السابق، مما فاقم من ازمة الهجرة غير المشروعة بين البلدين.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    العاهل المغربي: نسعى لعلاقات قوية مع إسبانيا بعد خلاف دبلوماسي
    مصدر مغربي: لدينا 4 إجراءات في حال عدم تجديد اتفاقية نقل الغاز الجزائري إلى إسبانيا
    انفراجة بين المغرب وإسبانيا...على أي أسس تعود العلاقات بين البلدين؟
    مسؤول مغربي سابق يكشف محددات العلاقات الجديدة بين بلاده وإسبانيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook