22:18 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    الأخبار
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت مصادر نيجيرية إن مسلحين قتلوا عشرات الأشخاص، يومي الأحد والاثنين، في ولايتي سوكوتو وكادونا شمالي نيجيريا.

    وبحسب تصريحات نقلتها "رويترز" عن أمينو جوبير، عضو برلمان ولاية سوكوتو، فقد تم العثور على 17 جثة، يوم الأحد، وعثر على خمسة آخرين يوم الاثنين.

    وقال إن 14 جثة كانوا لجنود، وخمسة من رجال الشرطة وثلاثة من أفراد ميليشيا الدفاع عن النفس.

    وكان الجيش النيجيري قد اعترف، في وقت سابق، بتكبده خسائر على يد تنظيم داعش، (محظور في روسيا ودول كثيرة)، فيما أكد أن جنوده صدوا هجوما لمقاتلي التنظيم في غرب أفريقيا وقتلوا عددا منهم.

    ويقول أمينو جوبر ومصدر أمني إن المهاجمين لا ينتمون إلى الجماعة المنشقة عن بوكو حرام، مكتفين بتصنيفهم على أنهم "قطاع طرق".

    من جانبها، أفادت سلطات ولاية كادونا بمقتل ما لا يقل عن 34 شخصًا في الهجوم على قرية ماداماي، بينما قال شاهد عيان إنه أحصى 44 جثة في المشرحة المحلية، فيما أشار آخرون إلى نحو ثلاثين جثة، كلها تعود لضحايا تم التعرف عليهم في ماداماي وأبوم.

    وأفادت السلطات في بيانها الرسمي أن القوات الأمنية استهدفت من قبل مسلحين عندما وصلوا إلى مكان الهجوم، مما أدى إلى هزيمتهم.

    ** تابع المزيد من أخبار العالم الآن على سبوتنيك

    انظر أيضا:

    نيجيريا: القبض على أكثر من 100 سجين فروا أمس من سجن وسط البلاد
    تحرير 75 طالبا اختطفوا من قبل مسلحين في ولاية زامفارا شمال غربي نيجيريا
    مسلحون ينسفون سور سجن في نيجيريا ويحررون 266 نزيلا
    مشروع طاقة بين الجزائر ونيجيريا وتأثيره على المغرب
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook