02:22 11 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    لاجؤون

    لجنة حقوق الطفل الأممية تعلن أن تنظيم "داعش" يبيع الأطفال العراقيين المخطوفين، ويقتل ويحرق آخرين

    © Sputnik. Radik Amirov
    آراء
    انسخ الرابط
    0 0 0

    يقول سفير المفوضية الدولية لحقوق الإنسان في لبنان والشرق الأوسط التابعة للأمم المتحدة، علي عقيل خليل، في حوار خاص لإذاعة سبوتنيك، علق فيه على تقرير لجنة حقوق الطفل التابعة للأمم المتحدة، يوم الأربعاء 4 فبراير/شباط، الذي يتحدث عن أن تنظيم "داعش" يبيع الأطفال العراقيين المخطوفين ويقتل آخرين منهم أو يتم حرقهم أحياء، حيث قال:

    تنظيم "داعش" لا يتاجر بالأطفال العراقيين ويقتلهم ويحرقهم فحسب،  بل يتم استخدام هؤلاء الأطفال في الحرب في سورية والعراق. وقد أوتي مؤخرا بأحد الأطفال في سوريا، حيث أطلق الرصاص على رهينتين روسييتين.

    • لاجؤون
      لاجؤون
      © AP Photo/ Emrah Gurel
    • لاجؤون
      لاجؤون
      © AP Photo/ Emrah Gurel
    1 / 2
    © AP Photo/ Emrah Gurel
    لاجؤون
    تثبت كل الدلائل على أن المجموعات التكفيرية أصبحت كمرض السرطان الذي ينخر جسد العالم العربي وسيمتد إلى كل العالم اذا لم يتم اجتثاثه.

    لقد خرق تنظيم "داعش" اتفاقية حقوق الطفل باستخدام هؤلاء الأطفال في الحروب، بالإضافة إلى قتلهم والمتاجرة بأعضاء البعض منهم وخاصة لمن يرفض من أهاليهم المشاركة في الحرب إلى جانب هذا التنظيم.

    للأسف ليس هناك قرار دولي للقضاء على هذا التنظيم الإرهابي، لذا  يجب على بعض الدول العربية أن تشكل قوة عسكرية للقضاء على هذا التنظيم الخطر الذي يهدد الجميع.

    يجب أن يكون هناك دور فاعل للأمم المتحدة في محاربة "داعش". الضربات الجوية لقوات التحالف لم تؤد دورها المطلوب.

     إعداد وحوار: عماد الطفيلي

     

    انظر أيضا:

    قذيفة تصيب السفارة الروسية في دمشق
    الكلمات الدلالية:
    داعش, العراق, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik