00:35 21 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    • العثور على عدد من المومياء في تابوت أسود  في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • العثور على عدد من المومياء في تابوت أسود  في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • مياه داخل التابوت الأسود في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • العثور على عدد من المومياء في تابوت أسود في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • رفع تابوت المومياء في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • العثور على عدد من المومياء في تابوت أسود  في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • تابوت المومياء في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    • الشرطة المصرية في موقع العثور على المومياء في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018
    © REUTERS / Mohamed Abd El Ghany
    العثور على عدد من المومياء في تابوت أسود في الإسكندرية، شمال مصر 19 يوليو/ تموز 2018

    انشغلت الصحف الأجنبية، خلال الأيام الماضية، بتابوت يقال إنه ملعون وبمجرد فتحه سيحل الظلام على العالم لمدة 1000 عام.

    قبل أسبوعين من الآن، تقريبا، أعلنت وزارة الآثار المصرية عن العثور على مقبرة أثرية أثناء أعمال حفر مجسات في أرض أحد المواطنين بمنطقة سيدي جابر في الإسكندرية، وأنها ترجع للعصر البطلمي.

    وقال مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إن المقبرة تحتوي على تابوت مصنوع من الجرانيت الأسود يعد من أضخم التوابيت التي تم العثور عليها بالإسكندرية، ويبلغ ارتفاعه ١٨٥ سم وطوله ٢٦٥ سم وعرضه ١٦٥سم.

    وأوضح أيمن عشماوي رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار، أن المقبرة وجدت على عمق 5 م من سطح الأرض، وتلاحظ وجود طبقة من الملاط بين غطاء وجسم التابوت تشير إلى أنه لم يفتح منذ إغلاقه وقت صنعه. كما تم العثور أيضا بداخل المقبرة على رأس تمثال لرجل مصنوع من المرمر عليه تآكل، يبلغ ارتفاعه 40 سم، ومن المرجح أنه يخص صاحب المقبرة.

    إقرأ أيضا: حقيقة التابوت "الملعون" الذي "سيدمر العالم" إذا رفع غطاؤه 

    الكلمات الدلالية:
    مومياء, أخبار مصر, الإسكندرية, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik

    المزيد من الصور