19:26 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    • الغطاسة السعودية مريم أحمد المعلم برفقة زميلاتها زينب المغاسلة وفاطمة السعيد أثناء الاستعدادات قبل الغطس في مياه البحر، في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • النساء المشاركات في نادي الغطس في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • السعودية أبرار أبو عبدالله أثناء الاستعداد قبل الغطس في عمق مياه شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • الغطاسة السعودية مريم أحمد المعلم أثناء الغطس في مياه البحر، في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • السعوديتان دانا القطري وبثينة اليوسف تساعدان زميلتهن مع أجهزة الغطس قبل بدء دروس الغطس، في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • مدرب الغوص قاسم سعيد يشرح آلية استخدام الأجهةز للتحكم في عملية الغوص والطفو قبل التوجه إلى عمق البحر، في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • السعوديتان أبرار أبو عبدالله وزينب المغاسلة قبل الغطس في عمق مياه شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • السعوديتان دانا القطري وزميلتها زينب المغاسلة تتجهان باتجاه البحر في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    • السعودية أبرار أبو عبدالله قبل الغطس في عمق مياه شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية
    • النساء المشاركات في نادي الغطس في شاطئ نصف القمر بمدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018
    © REUTERS / Hamad I Mohammed
    الغطاسة السعودية مريم أحمد المعلم برفقة زميلاتها زينب المغاسلة وفاطمة السعيد أثناء الاستعدادات قبل الغطس في مياه البحر، في شاطئ نصف القمر في مدينة الظهران، المملكة العربية السعودية، 15 سبتمبر/ أيلول 2018

    لعقود من الزمان، كان زوار السعودية - إلى حد كبير - إما حجاج متوجهون إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة، أو مسافرون من رجال الأعمال المتوجهين إلى العاصمة الرياض أو غيرها من المدن الكبرى مثل جدة والدمام. ولكن الزمن يتغير وتتغير معه مناطق الزيارة والسياحة؛ ومنطقة البحر الأحمر ليست استثناء.

    "سبوتنيك" — وكان وزير السياحة السعودي صلاح الطالبي، قد أفاد سابقا أن البلاد لا تستهدف السياحة الجماعية؛ بل مجموعات تهتم بالطبيعة، والسباحة، والسير لمسافات طويلة، والمواقع الثقافية والأثرية.

    وقد حدد صندوق الثروة السعودي، الذي يشرف عليه ولي العهد السعودي، خط ساحل يمتد لمسافة 200 كلم من ساحل البحر الأحمر، حيث يعتزم تحويله إلى وجهة سفر عالمية فخمة تضم مناطق جذب للغوص ومحمية طبيعية. ووفقا للصندوق، فإن المنطقة ستكون مقصدًا شبه مستقل "تحكمه قوانين على قدم المساواة مع المعايير الدولية"، مما يشير إلى أن النقاب والعباءات لن تكون مطلوبة للنساء.

    اقرأ أيضا: "اكتشفها" محمد بن سلمان… مدينة تجذب السائحين من كل أنحاء العالم

    ويجدر الذكر أن للنساء موجود في السعودية منذ عقود؛ ولكن نظرة المجتمع لم تتقبل وجوده؛ فأنا قد تدربت على يد مدربة سعودية، وحاليا مع اختلاف نظرة المجتمع ودعم هيئة الرياضة متمثلة في الأميرة ريما بنت بندر؛ أرى أن للمرأة السعودية مكانا في جميع الرياضات وفي جميع المسابقات.

    شاهد أيضا: بعد غوصها في القطبين الجنوبي والشمالي…غواصة سعودية تدخل غينيس

    وإليكم صور من نادي الغوص النسائي في مدينة الظهران.

    الكلمات الدلالية:
    أخبار السعودية, السعودية, البحر الأحمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik

    المزيد من الصور