15:24 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    • لوحة فنية للمغنية الأمريكية الراحلة إيمي واينهاوس بعنوان أغنيتها You know I'm No Good (أنت تعلم أنني لست جيدة)، من عمل الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    • الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، تعمل على لوحات فنية في منزلها، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    • الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، تقف على خلفية لوحة بعنوان I'm Alive (أنا حي) في منزلها، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    • الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، تقف على خلفية لوحة للمغنية الأمريكية Madonna (أنا حي) في منزلها، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    • الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، تعمل على لوحات فنية في منزلها، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    • نص What's your drug? (ما هو دواؤك؟) من حبوب الأدوية من عمل الفنانة المصرية أمل صلاح، في منزلها، القاهرة 6 أكتوبر 2020
    © REUTERS / Amr Abdallah Dalsh
    لوحة فنية للمغنية الأمريكية الراحلة إيمي واينهاوس بعنوان أغنيتها "You know I'm No Good" (أنت تعلم أنني لست جيدة)، من عمل الفنانة المصرية أمل صلاح (35 عاما)، القاهرة 6 أكتوبر 2020

    في أوقات الخسارة، يلجأ الكثيرون إلى الفن للتعبير عن مشاعرهم، والتنفيس عن حزنهم الشديد.

    الفنانة المصرية أمل صلاح، 35 عامًا، مؤسسة استوديو تصميم "Shuffle Design" في القاهرة، كانت الموسيقى هي من ساعدتها على تخطي أوقاتها العصيبة بعد فقدان والداتها المصابة بالسرطان، العام الماضي.

    بعد وفاة والدتها، احتفظت صلاح بالكثير من أغراضها الشخصية، ومن بينها حقيبة تحوي أقراص الدواء التي كانت تُعالج بها.

    تصنع الفنانة لوحات من هذه الأقراص والحبوب، تشبه الفسيفساء، وهو جزء من مشروع للصحة العقلية للتعامل مع الحزن. تقول صلاح في حديث مع وكالة "رويترز":

    "كان لدي حالة غضب من هذه الأدوية، التي كنت أشعر أنها لم تفد بشيء، لم يكن لها أي دور (في تحسن صحة والدتها)، وأننا اشتريناها دون جدوى. فأحسست أنني يجب أن أستخدمها ثانية في شيء ما طالما لم تجدِ نفعاً في الحالة الأولى".

    ومن بين لوحاتها صور للمطربين العالميين الملهمين لها: المغنية سيا والمغنية الراحلة إيمي واينهاوس، المغنيتان اللتان كانت أمل تهرب لأغانيهما في محاولة لتخطي صراعاتها النفسية والعاطفية.

    وذكرت صلاح أن الأمر استغرق منها شهوراً حتى تتدارك الفكرة. وقالت: "لا أستطيع القول إنني تجاوزت (الأزمة) فعلاً، لكنني أحاول التأقلم (مع الواقع) قدر المستطاع. أنا أتعلم".

    الكلمات الدلالية:
    السرطان, مصر, القاهرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook

    المزيد من الصور